‏إظهار الرسائل ذات التسميات أحلام وكوابيس. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات أحلام وكوابيس. إظهار كافة الرسائل

21 أغسطس 2014

يرويها سالم (28 سنة) - الكويت
أنا شاب من الكويت تستهويني أخبار عالم الجن والماورائيات والميتافيزيقا ، وفي صيف أغسطس 2008 عرفت بأن أخي الذي يكبرني بعامين وعمي الذي يصغرني بأعوام قد قررا السفر في جولة أوروبية فقررت الانضمام إليهما، و فعلا قطعت التذكرة في نفس الليلة و طرنا خلال يومين إلى ميونيخ - ألمانيا ومنها انطلقنا في جولة تمر بالنمسا - سويسرا - فرنسا. 


4 مارس 2014

ترويها نورا (21 سنة) - مصر
بدأت قصتي منذ وفاة جدتي (رحمها الله ) و التي كنت اعاني حالة رفض لتقبل فكرة موتها لدرجة أنني شعرت أن الحياة انتهت مع موتها .

 كان عمري عندما توفت جدتي 13 عاماً ،  بدأ الامر بتلك الكوابيس التي تطاردني عنها وأصبحت أخشى مجرد النظر الى غرفتها أو الدخول إليها وتحول حبي إليها إلى خوف طفولي كخوف اي طفل من الاشباح و العفاريت .


ترويها هديل (18 سنة) - السعودية
قبل حوالي سنتين حصل معي موقف بعد منتصف الليل، ذهبت للنوم من أجل دوامي المدرسي في الغد وعندما وضعت رأسي على المخدة وقبل أن أغمض عيناي لمحت شيء أسود كبير مقابل غرفتي وقد دخل إلى الحمام المجاور لغرفتي، فظننت بأنني أتخيل فعدت للنوم وصحيت عند الساعة 3 صباحاً فكانت أختي رغد بجانبي وأنا نائمة على ظهري.


25 فبراير 2014

ترويها تالا (20 سنة) - الأردن
بدأت معاناتي منذ حوالي 8 سنوات عندما كنت أحلم بكوابيس مرعبة أشاهد فيها قططاً سوداء تهاجمني وغرباء يخرجون فجأة بمظهر مخيف و يبدأون بإيذائي وبالمقابل كنت أرى أشخاصاً مقربين مني كعائلتي أو جدتي أو خالتي أكون معهم في الحلم ثم ما هي إلا لحظات وتتحول هيئتهم وملامحهم إلى شكل مخيف ثم يبدأوا بمهاجمتي و ضربي.


28 يوليو 2013

يرويها منتصر (37 سنة)
يقولون أن المدن كالبشر .. ينتابك إحساس بالراحة والإلفة عندما تصافح عيناك إحدى المدن .. وتلفظك أخرى وأنت تضع أولى خطواتك فيها .. وينتابك إحساس محايد وأنت تدخل مدينة لأول مرة .. ذلك الأخير كان إحساسي وأنا أزور مدينة كسلا لأول مرة في حياتي ..

24 يونيو 2013

ترويها سكينة (39 سنة)
منذ أكثر من سنة شاركت معكم تجربة خاص بي بعنوان "خادمة عرش الجن" وكانت قد نشرت على موقع ما وراء الطبيعة وأخذت تحليلاً ، واليوم أحب أن أشارك معكم بعض ما حدث لي منذ فترة قريبة كما رويت لكم من قبل فقد مررت فى أغلب سنوات عمري بتجارب كثيرة مع الجن أو الأشباح أو الأرواح أو ما لا أعرف أن أسميه .

4 يونيو 2013

ترويها فائزة (42 سنة)
أسرد لكم قصة حقيقية وغريبة في نفس الوقت حدثت معي في سن الـ 16 من عمري ، حدث هذا عندما كنا نسكن أنا وعائلتي المكونة من 7 أفراد  (أمي وأبي و 3 أخوات وأخ واحد) في منزل جدتي (والدة أبي) الذي كان منزلاً من الطراز القديم ويحوي فناء داخلياً ندعوه (حوش) وذلك بعد أن عدنا في عام 1978 من منزلنا في الجزائر التي ولدنا ونشأنا فيه.

3 يونيو 2013

يرويها عبد الله (45 سنة)
لقد بحثت سابقاً عن تفسير لما يحصل معي إلا أنني لم أعثر على إجابة شافية ، أنا مدرس لغة انجليزية تونسي وأقيم حالياً في البحرين وعمري 45 سنة ، متزوج وأب لطفل وطفلة في عمر 5 و 4 سنوات ،  وما يحصل معي هو أن هناك ضوء على هيئة نجم أبيض اللون أراه يلمع ويختفي أمامي حيث وليت وجهي ، ويمكن لأحد أن يشك في أن عيني متعبة من السهر أو تحضير الدروس ، لكن الضوء أو النجم أراه في وضح النهار ويظهر حول يدي عند كتابتي لشرح الدرس على سبورة بيضاء في ضوء النهار في الصف أما في الليل فأراه أمامي في كل أرجاء البيت سواء في منزل الوالد في تونس سابقاً أو في البحرين حالياً ويكون أحيانا أحمر كضوء عمود كهرباء الشارع.

28 أبريل 2013

يرويها خالد - السعودية
حصل معي جملة أمور غريبة في يوم عيد الأضحى الماضي حيث انطلقت الساعة 8:00 صباحاً من المنزل لأوزع اللحم على الجيران والمعارف ،  فواصلت طريقي إلى منزل صديقي الذي جعلته آخر مقصداً لي حتى آخذ راحتي معه ونتحادث ، وعندما قرعت باب منزله لم يرد علي أحد رغم أنني حاولت مرتين أخريين ، ثم اقررت العودة إلى منزلي ، آنذاك كانت تهب رياح متوسطة ، وفجأة سمعت نداء من بعيد ولما التفت لم أعثر على أحد في كافة الجهات ، لم الق للأمر بالاً ظناً مني أنني أتوهم ، فواصلت طريقي وبعد حوالي نصف دقيقة من المشي سمعت النداء مجدداً فالتفت لأجد صديقي يقف بطريقة غريبة ، فركضت إليه بخوف وفرح ، شعوران متناقضان في داخلي وأصبحا كشعور واحد لا استطيع وصفه ، اقتربت إليه فنظر إلي بابتسامة مخيفة نوعاً ما وقال كلمة غريبة لم اسمعها قبل "بوكومالدير" ثم واختفى وكأنه لم يظهر ابداً .


18 سبتمبر 2012

ترويها سمر - سوريا
كل منا يرى أحلاماً متنوعة إلا أن عدداً قليلاً منها يصبح مميزاً وله معنى خاص فقط عندما يترجم في واقع حياتنا ، ففي بعض الأحيان تحمل الاحلام لغة مرمزة وفي أحيان أخرى تعطي رؤية مفصلة تتكرر في الواقع القريب.

20 مايو 2012

ترويها زينب - المغرب
عندما كنت أدرس في المرحلة الثانوية مرضت بالتهاب اللوزتين فذهبت إلى مستوصف حيث أعطتني الممرضة حقنة تحتوي على مادة  البيليسينين حينها أحسست بألم فظيع يسري فيني فأغمي علي وسقطت أرضاً .


4 مايو 2012

يرويها سيف - الأردن
منذ حوالي 8 سنوات كنا نعيش مع عائلتي في بغداد حيث كان الوضع سيء في البلاد وذلك قبل أن نشد الرحال إلى الأردن ، وفي إحدى الليالي وفي وقت قريب من بزوغ الفجر جاء شخص مجهول إلى أبي في منامه حيث كان يأتيه بشكل متكرر في حلمه ويصفه أبي بأنه صديق 


1 مايو 2012

ترويها أماني - سوريا
بدأت معاناتي عندما كنت في أدرس في الثالث المتوسط حيث سافرت لأقيم عند الأهل وأبي في مدينة الدمام السعودية بعد أن كنت أقيم في منزل أمي في سوريا، كنت أخاف من الظلام والوحدة  لأنني أسمع أصواتاً غريبة لما أخلد إلى النوم وهي أصوات ضحكات لنساء ومواء قطط  وبكاء أطفال،  كنت أتعذب من سماع هذه الأصوات المخيفة ،  لكن حينما يؤذن لصلاة الفجر كانت تختفي كلياً ويعم  الهدوء .


17 أبريل 2012

يرويها أحمد - مصر
أنا شاب بعمر 25 سنة وأعمل بإحدى الشركات الكائنة على أطراف مدينة المنصورة - مصر وأذهب يومياً إلى مكان عملي منطلقاً من إحدى البلدات البعيدة نسبياً عن مدينة المنصورة وعندما أقترب من الوصول أكون مجهداً من طول الرحلة فأرى أمامي أرضاً مهجورة قرب مكان عملي فأسلك فيها درباً لعلي أختصر الجهد والوقت ، اعتدت على سلوك هذا الطريق المختصر بشكل شبه يومي لكنني كنت أشعر دائماً بقلق وتسارع في نبضات القلب لدى مرروي فيها  ، ربما لأن شكل الأرض موحش أو ربما لأنني أرى فيها آثار عجيبة  كالثياب الملونة من كل شكل أو أغراض أخرى غير محددة الهوية كما أن سطحها مشقق بحيث يختل توازنك خلال العبور فيها أحياناً بمدة لا تتجاوز الدقيقتين.



1 ديسمبر 2011

ترويها لولي - مصر
منذ صغري وتحدث معي أمور غريبة على فترات متباعدة مع أنها قليلة نسبياً، ومع مرورالأيام اقتحمت الغرابة حياتي الشخصية وعلاقاتي الإجتماعية فأثرت سلباً فيها.


19 أكتوبر 2011

ترويها سكينة - مصر
بدأت أحداث تجاربي الغريبة عندما كنت في الـ 18 من العمر حيث كنت أحس بثقل شديد وخدر فى جسدي كله خاصة عند النوم وكأنني قد أعطيت جرعة من "البنج" الذي يستخدم للتخدير وكأن جسدي أصابه الشلل فلا استطيع الحراك، ومع أنني أكون واعية لما حولي لكنني لا أستطيع التفاعل معه ومن ثم كنت أرى كائن غريب على شكل طاووس جميل يجثم فوق صدرى فأحاول قراءة آيات من القرآن الكريم ولكن لساني يكون متصلباً، كان ذلك يستمر لثوان أو دقائق معدودة ، أفيق بعدها وأنا متعبة جداً.


4 أكتوبر 2011

ترويها منيرة - البحرين
جرت عادتي عندما كنت بعمر يتراوح بين 7 إلى 8 سنوات أن استيقظ عند منتصف الليل لأذهب الى الحمام ، وفي إحدى المرات التي كنت فيها جالسة على المرحاض سمعت طرقات على الباب وثم صوت أمي وهي تقول لي :" افتحي الباب بسرعة .. أخوكي ينزف دماً من أنفه " ، فأجبتها : " دقيقة ... ماما " ، ولما فتحت الباب لم أجد أحداً ! ، فذهبت إلى غرفة أمي لأخبرها بأنني خرجت من الحمام وأن بإمكانها استخدامه غير أني وجدتها نائمة في سريرها ، لم أهتم لما حدث وذهبت لأنام وفي الصباح سألت أمي : " لماذا طرقتي باب الحمام ومن ثم ذهبتي إلى النوم ؟ " , فأجابت بأنها لم تفعل ذلك !!


16 أغسطس 2011

يرويها نواف - السعودية
أسكن في كنف أسرة ثرية جداً في مدينة الرياض وسبق لي أن عشت عدداً من الأحداث الغير عادية والمتنوعة في حياتي والتي أرجو أن أصل في يوم ما لتفسير حدوثها ولهذا رغبت في المشاركة بها هنا :


13 فبراير 2011

ترويها فاتن - العراق
كان لي في حياتي 3 تجارب مع العالم الآخر انطبعت في ذاكرتي أرويها كما يلي :


3 فبراير 2011

ترويها فرح - السعودية
منذ صغري وأنا أرى أحلام تتحقق مستقبلاً ، كانت أحلامي في البداية مماثلة لما سيتحقق في الواقع ثم أصبحت تأخذ دلالات رمزية أقوم بتفسيرها فتحدث على أرض الواقع كما يدل عليها الحلم تماماً حيث كنت قارئة وباحثة في معاني الأحلام، أروي لكم إحدى أغرب تجارب الأحلام التي مررت بها وما اتصل بها من أحداث: