‏إظهار الرسائل ذات التسميات متنوع. إظهار كافة الرسائل
‏إظهار الرسائل ذات التسميات متنوع. إظهار كافة الرسائل

9 سبتمبر، 2010

يرويها دوماني - سوريا
وقعت أحداث القصة لجدي المتوفي من مواليد ريف مدينة دمشق 1925 حيث كان لا يتوانى عن سرد قصته التي سمعناها منه مراراً دون تغيير في رواية وقائعها ، فلما كان بعمر 13 سنة وأثناء عودته من أرض أبيه الزراعية على مهرته حديثة السن التي كانت مفرطة النشاط مر بقرب بئر فأسقطته المهرة من على صهوتها مما أدى لوقوعه داخل البئر الذي يبلغ عمقه حوالي 7أمتار مما أدى إلى إصابته بكسور في عظام قدميه الاثنتين،  فصرخ طالباً النجدة فأفلحت نداءاته في جلب الفلاحين القريبين وإخراجه من جوف البئر.


20 يوليو، 2010

ترويها نانا - السعودية
أسكن في مدينة جدة السعودية حيث تبدأ الأحداث الغريبة لدى تعرفي على شاب بغرض الزواج وتمت الخطبة ولله الحمد، فمنذ أول يوم رآني فيه وكان ذلك في 2 يوليو ، 2010 ولدى عودته ليلاً إلى منزله وجد فراشات بالمئات في غرفة نومه كما هو ظاهر في الصورة التي التقطها ، عندما رأيت الصورة تملكتني الدهشة ، والغريب أن تلك الحادثة بدأت تتكرر فقط في كل مرة يقابلني أو يراني فيها بدون استثناء على نحو أثار قلقنا وحيرتنا، مع أن خطيبي كان يغلق باب غرفة النوم قبل خروجه من المنزل.


17 يوليو، 2010

ترويها سمسمة - مصر
بداية أحكي لكم ما شاهدته مع أنني لا أعلم حقيقة ما حدث لي ، وفيما إذا كان واقعاً أم حلماً ؟! ولكن ما آل اليه حالي في النهاية هو ما جعل حلمي ينبئني بأنه حدث بالفعل، كنت بعمر 15 سنة ، علماً أنني الابنة الوحيدة في عائلتي ولدي أخ يكبرني وآنذاك كان يعمل في بلد لآخر بينما تعمل أمي مدرسة ونظراً لإقتراب فترة الإمتحانات في نهاية الفصل الدراسي فقد طلبت أمي مني ذات مساء عدم الذهاب إلى المدرسة غداً والجلوس بدلاً من ذلك في المنزل للمذاكرة والتحضير للإمتحانات إلى أن تأتي من عملها كما أخبرتني بأنه علي أن أغلق الباب خلفها لدى مغادرتها البيت صباحاً عندما تذهب لعملها.


12 يوليو، 2010

ترويها نانا - الإمارات
لا أدري بما اسمي التجربة التي مررت بها قبل 5 سنوات ! ، حينها كنت بعمر 30 عاماً في منزلنا الكائن في مدينة العين،  كانت الساعة تشير إلى 3:00 بعد منتصف الليل ، وكان الكل نيام ما عدا أنا وأبي.


20 مايو، 2010

مخلوق مزعوم كان داخل صندوق في إحدى محلات بيع الأحجار الكريمة في أندونيسيا
يرويها أ.خ
في إحدى رحلاتي إلى أندونيسيا ذهبت إلى محل لبيع الأحجار الكريمة وكان من المحلات الكبيرة والراقية هناك ، كان يحوي من الأحجار ما لذ وطاب بجميع أنواعها ولا يخفى عليكم أندونيسيا وأحجارها، المهم كان لديهم نوع من الحجر بني اللون إذا ما وضعته بالماء أصبح أحمر مضيء إضاءة قوية إلى أن يصبح الماء أحمر قاتم حتى وإن قمت بإخراج الحجر منه لا يتغير لونه ويقولون إنهم وجدوا هذه الحجارة الغريبة على الشواطئ بعد كارثة تسونامي والله أعلم .


21 أغسطس، 2009

ترويها أم أنور - عُمان
كان للعالم الآخر (عالم الجن السفلي) دور كبير في التأثير على مراحل حياتي المختلفة سواء أكان ذلك في مرحلة طفولتي أوشبابي أو خلال فترة زواجي القصيرة إلى درجة أن أطفالي نالوا نصيبهم من الأذى. قصتي مليئة بالتجارب التي توصف بأنها غريبة أو مستحيلة والله وحده يشهد على أنني عشتها فعلياً ولم أكن أتوهمها.


17 أغسطس، 2009

يرويها أستاذ جامعي - سوريا
عشت أحداث تجربة غريبة وقعت في عام 1987 لما كنت بعمر 16 سنة ولحد الآن ما زالت أحداثها تتردد في رأسي ، وأنا إذ أكتب عنها هنا إنما أفعل ذلك يقيناً مني أنها حدثت بالفعل ومع أنها كانت أولى التجارب الغريبة التي عشتها إلا أنها لم تكن الأخيرة ، دارت أحداث القصة في منزلنا في مدينة درعا(جنوب سوريا)،


ترويها أ.ف - 32 سنة
أذكر أنني عشت عدداً من التجارب الغريبة في حياتي والتي لن أنساها على الرغم من أنني لا أعلم سبب حدوثها أو أملك تفسيراً منطقياً لها ، فقد سمعت ورأيت فعلياً كائنات لا تنتمي إلى أرض الواقع ، فأحببت أن أشارك بها:


21 يناير، 2009

ترويها فتاة سعودية
عشت عدداً من الأحداث الغريبة التي أريد أن أرويها لكم ولم أستطع تفسيرها واحترت بمصدرها فهل هي تأثير من الأشباح أو الجن أو حاسة سادسة ؟

الحادثة الأولى
كان عمري حينها 15 سنة ، كنت جالسة لوحدي على الأريكة وقت العصر وأشعر بالضجر ووجهي كان بمواجهة الجدار وفجأة سمعت مواء هرة فلم أكترث وبعدها سمعت طرقات على الباب الذي كان مفتوحاً أصلاً فالتفت فما رأيت أحداً خلف الباب و رجعت لمكاني فعاد صوت الطرقات مجدداً ، فربطت بين سماعي لطرقات الباب و مواء الهرة وأسرعت لأعرف مصدر مواء الهرة فلما وصلت وجدت هرة صغيرة متأذية بسعفة من النخيل في جسدها وبسبب خوفي من لمس الحيوانات ناديت أخي لينقذها.