28 أبريل 2013

بوكومالدير

يرويها خالد - السعودية
حصل معي جملة أمور غريبة في يوم عيد الأضحى الماضي حيث انطلقت الساعة 8:00 صباحاً من المنزل لأوزع اللحم على الجيران والمعارف ،  فواصلت طريقي إلى منزل صديقي الذي جعلته آخر مقصداً لي حتى آخذ راحتي معه ونتحادث ، وعندما قرعت باب منزله لم يرد علي أحد رغم أنني حاولت مرتين أخريين ، ثم اقررت العودة إلى منزلي ، آنذاك كانت تهب رياح متوسطة ، وفجأة سمعت نداء من بعيد ولما التفت لم أعثر على أحد في كافة الجهات ، لم الق للأمر بالاً ظناً مني أنني أتوهم ، فواصلت طريقي وبعد حوالي نصف دقيقة من المشي سمعت النداء مجدداً فالتفت لأجد صديقي يقف بطريقة غريبة ، فركضت إليه بخوف وفرح ، شعوران متناقضان في داخلي وأصبحا كشعور واحد لا استطيع وصفه ، اقتربت إليه فنظر إلي بابتسامة مخيفة نوعاً ما وقال كلمة غريبة لم اسمعها قبل "بوكومالدير" ثم واختفى وكأنه لم يظهر ابداً .


ركضت بكل ما اوتيت من قوة وشغل بالي أمر محير : " أين كيس اللحم الذي كنت امسكه به قبل قليل ؟! "،  صدقوني لم اهتم للكيس نفسه بل شغل بالي كيف اختفى ؟!،  سقطت وأنا اركض وغبت عن الوعي على ما اذكر ، فاستيقظت وجسمي يؤلمني بالكامل واستغربت أنه عندما سقطت كان عمود الانارة خلفي على مسافة بعيدة لكن عندما استيقظت كان بجانبي تماماً وكان الجو هادئاً لطيفاً ، واستغربت انه من ضمن الجروح التي اصابتني عندما سقطت كُتب منها على معصمي الأيسر "Pocomaldir" أي " بوكومالدير" لم اصدق عيناي ، ذهبت الى المنزل والدهشة تتملكني  ، والغريب أن أحداً في المنزل لم يسألني عن ما حصل معي ، إذ لم يسألوني عن الإصابات وعن وجهي الشاحب وفيما إذا وزعت اللحم كله أم لا،  أو حتى لماذا تأخرت .

لم أتناول طعامي في ذاك اليوم إلا ما تيسر لأسد جوعي فقط  وأصبحت الساعة 4:00 عصراً ، فصليت وذهبت للنوم وما إن وضعت رأسي على الوسادة فسمعت طنيناً حاداً في أذني جمد جسمي بالكامل ، واصبحت أسمع " بوكومالدير " بشكل متكرر . وفي نهاية المطاف غلبني النعاس ونمت فرأيت في حلمي أن صديقي المذكور أعلاه يحمل سكيناً أصفر مكتوباً عليه بوكومالدير وكنا بمكان اشبه بالحديقة أو الكنيسة أو مكان غريب لا أستطيع وصف تفاصيله  ، ثم بدأ صديقي بتقطيع اطرافي بالسكين وكنت أحس بشعور رائع مع أنه كان يقطع اطرافي ، كان يضع الدم الخارج مني في جرة ويبدأ بالشرب منها  ، ثم اعطاني اياها وقال:" اشرب .. فهكذا نكرم ضيوفنا .. الدم بالدم .. وقريباً الروح بالروح".

فسألته في الحلم :" ما معنى بوكومالدير ؟!" فتغيرت ملامح وجهه ولون عيناه إلى الأصفرثم هاجمني وبدأ بطعني عشرات المرات واستيقظت واذا بيدي اليسرى تنزف دماً لأنني جرحتها بحديدة السرير عن غير قصد ، ذهبت الى دورة المياه لاغسل يدي وصعقت عندما نظرت الى المرآة ولم أجد انعكاس لصورتي ، ودب بي الذعر وهرعت إلى امي واخبرتها عن المرآة ، فقالت : " لا توجد مرآة في دورة المياه بالأصل فقد اخذها ابوك ليصلحها ، تعال معي لتتأكد  "،  وبالفعل لم اجد المرآة وحولت أمي الأمر الى مزحة طريفة حيث قالت:" ربما نسيت عيناك عند بوكومالدير !! "، خفت وسألتها بصراخ وقوة : " كيف تعرفين بوكومالدير ؟ " فأجابت أنها سمعتني أردد "بوكومالدي " وأنا نائم ، ثم سألتني : " من هو بوكومالدير ؟  " ،  فأجبتها بأنني لا أعرفه .

وذهبت في اليوم التالي الى صديقي لأخبره بالأمر  ، فقال :" لم أكن في المنزل صباح أمس فقد كنا ذاهبين نحضر خروفنا "، وطلبت منه أن يبقي الأمر سراً ، أم بالنسبة للجروح التي بيدي اليسرى فاختفت شيئاً فشيئاً والى الحين لم أجد تفسيراً لحالتي وارجو من الخبراء المساعدة.

يرويها خالد (15 سنة) - السعودية

 ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 

للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا .


إقرأ أيضاً ...

- العدوى الشعورية والسلوكية
- الهلوسة 
- من تجاربكم : مصافحة الغريب

هناك 12 تعليقًا:

  1. هل من تحليل او تعليق على القصه من قبل أدارة الموقع؟؟؟
    فى رأيى الشخصى أنها قصه مختلقه ولا أقصد بذلك أى اهانة للراوى...لكن التسلسل درامى بشكل مبالغ فيه

    ردحذف
  2. السلام عليكم ورحمة الله و بركاته
    أخ خالد هل حاول صديقك بطريقه أو باخرى قراءة كتب السحر ؟؟ أو عن طريق المزاح حاول تحضير الجن ؟؟
    ...
    أسأل الله العظيم رب العرش العظيم ان يبعد عنك و عن المسلمين في كل مكان كل شر و مكروه و أذى إنه على كل شي قدير .

    ردحذف
  3. بوكومالدير هي اسم منطقه فيها معبد اسنا وهو معبد فرعوني قديم الظاهر والله اعلم انك بتكون لك مكانه في مواجهة المسيح الدجال لهذا الشياطين مغتاظه منك استعن بالله ومن يتوكل على الله فهو حسبه والله اعلم

    ردحذف
  4. السلام عليكم

    اخى الفاضل ربما و الله اعلم انك ازعجت سكان هذا المنزل او المنزل المجاور من الجن فتم ايزائك لانك قرعت باب المنزل اكثر من مره

    منذ فتره كانت طفله تدق باب منزلها و لم يكن بداخله احد من اهلها فأصابها ما اصابها بسبب ايزاء من الجن و الحمد لله تم شفائها

    عليك بالذهاب الى راقى و لا تدع الامر يمر مرور الكرام

    اختبر نفسك بهذه الطريقه احضر كوب من الماء اقرأ عليه الفاتحه و آية الكرسى و الكافرون و المعوذات الثلاث ثم اشرب من الكوب و تزوق طعم الماء ان كان مر فأنت ما زلت مصاب

    هل ترى كوابيس؟ و ماذا ترى فيها هل ترى قطط ؟ كلاب ؟ ثعابين ؟
    هل يوجد اوجاع بالعمود الفقرى ؟ هل توجد اوجاع فى البطن ؟ يوجد خمول؟

    انا بفضل الله معالج بالرقيه الشرعيه و اى استفسار هذا اميلى faalkheer82@yahoo.com

    ردحذف
  5. انا صاحب التجربة .. خالد
    بالنسبة للي يقول القصة مختلقة .. هذه وجهة نظرك لا استطيع قول حرف .. وبالنسبة للي دعالي الله يوفقه دنيا واخرة .. وبالنسبة للي شرحلي اسم بوكومالدير سأقرأ عنها .. لكن الى الآن لم اجد تفسيرا لحالتي وشكرا

    ردحذف
    الردود
    1. اخي العزيز .. انصحك بالدوام على قراءة الاذكار وكل اللي قاعد يصير لك ممكن بسسب بعدك عن الله وانصحك تروح لشيخ دين تقوله عن قصتك ويقرأ عليك الرقية الشرعية لتشخيص حالتك، وايضا انصحك تخلي القرآن شغال في غرفتك سواء من عالتلفزيون او من جوالك على طول حتى في وقت النوم.

      حذف
  6. في علوم السحر حول العالم هناك عدة كلمات متداولة وبعدة لغات بلسان اهل كل بلد وكل ثقافة وهذه الكلمة يشتهر استخدامها في امريكا الجنوبية وبلاد الاسبان و طوائف الغجر وتعني (احذر انها دار سوء) نكتفي بهذا القدر واظن ان صاحب هذه التجربة ماكان ليعلم معناها ولا سافر يوما الى تلك المناطق مما يعني انها قصة حقيقية وتحذرك الاقدار من هذا الصديق ... مااسهل ان نقوم بتكذيب القصص لمجرد الجهل بمدخلاتها ومفرادتها
    مع تحيات القطرب الديفاشاني

    ردحذف
  7. عمرك 15 عام يعنى مراهق وبتحاول تجذب الانظار اليك ليس اكثر

    كنت من الممكن اصدق القصة لولا المرأة الى ذكرتها لان واضح ان الافلام الاجنبية شديدة التأثير عليك

    ردحذف
  8. بالنسبة للذي كان تقريبا سيصدق قصتي .. شكرا لك .. لكني لم اطلب منك تصديقها

    ردحذف
  9. السلام عليكم ،،
    مع احترامي للأخ إلا أن القصة 99.99 بالمئة مختلقة . لقد قمت بشرح الكثير من التفاصيل والتي لاتنتج إلا عن مخيلة، الكثير الكثير من التفاصيل والتي تصلح لقصة فيلم .. الطنين التجمد السيف الاصفر يضع الدم في جرة ويشرب منها ، قصة المرآة ، وامك تقول لك بوكومالدير ؟؟ لاأدري ان كان سماعها كاف لان تتذكرهاامك !! من خلال قصتك تحاول جعل بعض الوقائع قريبة للتصديق كــ صليت العصر ونمت ،، تنتظرمناان نقول لك بأن مابعد العصر وقت غير محبب للنوم ،، لو توقفت في الجزء الآول كنت لربما صدقتك ولكن فصت النوم وما بعدها ؟ لاأظن . على كل من تعليقي هذا قد اظهر غير مؤمن بالجن او ماشابه ولكني العكس تماما متأكد أن لاأحد في الموقع حدث له ماحدث لي ، لأني سبق ورايت مرات عدة السحر يمارس أمامي من طرف احد افراد العائلة ،،
    +
    اخي ان تتبع الكثير من هذه الامور في هذه العمر قد تصيبك بأمراض نفسية وتؤثر عليك كثير خاصة وانك في مرحلة حساسة //
    وفقنا الله وإيــاكمـــ

    ردحذف
  10. عابر سبيل22 مايو 2013 8:44 م

    امر غريب ابتعد عن الذاب لتلك الدار مره اخري واحرص علي قراءه الاذكار وخاصه قبل النوم الغريب تلك الكلمهالدم ب الدم وقريبا الروح ب الروح انت لم تؤذي احد فلماذا قال لك الدم ب الدم وهل هو تهديد بقتل الروح ب الروح واين ذهب الحم الذي كان في ايدك وتغير مكانك حينما استيقظت

    ردحذف
  11. في شيء لم أفهمه بالقصة
    والدك أخذ المراّه التي في الحمام ليصلحها!!
    لا أعرف ما هو العطل الذي قد يصيبها ويحتاج لتصليح!!!

    ردحذف

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.