13 سبتمبر 2022

أرى أمور غريبة في منزلي لا يتسنى لي الحديث عنها بالتفصيل الآن ، لكن المهم في الأمر أن هناك زاوية في إحدى الغرف كلما نمت فيها أرى حلماً جلياً يتحقق على أرض الواقع كما هو لدرجة أنني أصبحت متوجسة منها ، في الماضي كنت أنام فيها قبل أن أدرك بأن لها قدرة على تحقق الرؤى التي تروادني في الأحلام.


3 سبتمبر 2022

تذكر كاثرين رامسلاند الاستاذة في العلوم النفسية في إحدى منشوراتها على موقع Psychology Today  تجربة واقعية كان قد حدثها عنها الكاتب الأمريكي (دين كونتز) الذي عُرف بروايات التشويق والغموض والتي نالت أفضل المبيعات.


25 يوليو 2022

في أحد الأيام ولما كنت بعمر 15 سنة في المدرسة انتهت حصة الفيزياء فخرج الجميع ومازلت أكمل ما على السبورة بمفردي فظهرت لي صورة شاب وسيم جدأً على السبورة وقد ابتسم لي ومن ثم بدأت اسمع صوته يحدثني.


18 يونيو 2022

عندما كنت بعمر يترواح بين خمس وست سنوات كانت عائلتي تستأجر كوخاً خشبياً قديماً في نيو إنجلاند طوال الفترة التي كان فيها منزل عائلتنا قيد الإنشاء في مكان قريب منه،  كانت غرفة نومي في الطابق العلوي وتقابل غرفة نوم والداي.


8 يونيو 2022

نشأت في كنف جدتي وأبي وأمي الذين جعلوني أشعر بأنني مميزة كوني الحفيدة الوحيدة لدى العائلة خصوصاً في بيئة ذكورية يُعامل فيها الأولاد كالملوك ، كانت جدتي تأخذني وأنا خارجة من المدرسة لأقضي وقتاً في حفلات الشاي وفي طبخ البسكويت،  كانت رائحة جدتي دائماً مثل علكة بنكهة الفاكهة (جوسي فروت) ،  وكانت تحب دائماً تمشيط وتجديل خصلات شعري وتلعب بها.


3 يونيو 2022

كان لي صديق تواعدت معه على فترات متقطعة طوال سنوات ، كنا دائماً نختلف لأنه كان ملحداً ولم يكن بوسعه الإيمان بأي إله من أي نوع ، لم تكن علاقتنا تسير جيداً بسبب ذلك فظللت أغيب عنه كل مرة ثم كان دائماً يتصل بي ليقول لي أنه تغير، إلا أنه لم يفعل.


17 مايو 2022

إعداد / كمال غزال
هناك أماكن يقضي فيه الكثيرون اللحظات الأخيرة من حياتهم أو يقضون سنوات بين الحياة والموت ، وهنا تبرز المستشفيات التي قد يختبر فيها الطاقم الطبي وخصوصاً الممرضات المناوبات ظواهر غير عادية يمكن إدراجها في فئة الخوارق والماروائيات، اخترنا لكم عدد منها ، كان أصحابها قد شاركوها على وسائل التواصل الإجتماعي ،  فلنقي نظرة على ما يدور خلف ستائرهم البيضاء بدءاً من المرضى الذين يبدو أنهم عادوا إلى الحياة إلى الغرائب التي يرونها أو يسمعونها قبل وفاتهم :