3 يونيو 2013

الضوء المرافق

يرويها عبد الله (45 سنة)
لقد بحثت سابقاً عن تفسير لما يحصل معي إلا أنني لم أعثر على إجابة شافية ، أنا مدرس لغة انجليزية تونسي وأقيم حالياً في البحرين وعمري 45 سنة ، متزوج وأب لطفل وطفلة في عمر 5 و 4 سنوات ،  وما يحصل معي هو أن هناك ضوء على هيئة نجم أبيض اللون أراه يلمع ويختفي أمامي حيث وليت وجهي ، ويمكن لأحد أن يشك في أن عيني متعبة من السهر أو تحضير الدروس ، لكن الضوء أو النجم أراه في وضح النهار ويظهر حول يدي عند كتابتي لشرح الدرس على سبورة بيضاء في ضوء النهار في الصف أما في الليل فأراه أمامي في كل أرجاء البيت سواء في منزل الوالد في تونس سابقاً أو في البحرين حالياً ويكون أحيانا أحمر كضوء عمود كهرباء الشارع.

وقد بدأ حدوث هذا معي حتى عندما كنت على معصية ولا أصلي على عكس الآن حيث التزم بتعاليم ديني في الصلاة والتلاوة وقيام الليل غالباً ، وعندما كنت في تونس وكان عمري 30 سنة كنت أحس في المساء بثقل في أكتافي كأن أحداً يضع عليها أثقالاً أو يضغطها وفي نفس الليلة يتكاثر ظهور هذا الضوء في أرجاء غرفتي ، بدأت أحس في بداية نومي بعد قراءتي لبضع سور من القرآن ولم أكن أصلي بجسم ثقيل يرهق جسمي كوزن دب ثقيل ومرات يسحب من فوقي غطائي ،  وفي بعض الأحيان كنت أرى هذا الضوء (الاحمر أو الأبيض) بجانب رأس ابني وابنتي عندما أغطيهما وهما نائمان.

وبعد هذه التجربة خلال نومي بدأت رؤى التحليق فوق بلدتي ،  كيف يحصل هذا ؟
أرى في منامي أني أمشي في شوارع البلدة ليلاً وضوء الشارع الأحمر الخافت مضاء ولا أكلم أحداً وفجأة أحس برجلايا يرتفعان عن الأرض قليلاً ثم أرتفع لأجد نفسي أسبح على بطني وأتقدم نحو الأمام ثم أرتفع الى أعلى وأطوف فوق البلدة وأرى الناس من تحتي لكنهم لا يروني وأمر فوق منزل الوالد طائراً سباحة على البطن وخلال طيراني وعند اقترابي من خط كهرباء أخاف أن أصطدم به فأحترق وعندا أحس بأني أرتفع عنه دون جهد مني لأتجاوزه وأمر بأمان وأواصل طيراني وأكون مستمتعا به وفرح كثيراً وعندما استيقظ من نومي صباحاً أحس بانتشاء كبير في بعض المرات وأنا أطير أفقياً وفي نهاية الطيران أجد نفسي أطير عمودياً وبسرعة عالية نحو السماء وعندما ألتفت الى جسمي حتى أتأكد أرى جسمي قد صغر ولا أرى الأرض تحتي وأمر في السماء بمراحل لم تتجاوز الأربعة لأني عندما ألتفت ورائي أرى فواصل كخيوط سوداء خفيفة جداً تفصل المراحل وعند بلوغي الرابعة لا أرى إلا ظلاما داكنا أمامي وتنتهي الرؤية ، وهذه الرؤية التي تكررت مرارا أتذكرها بكل وعي بعد مرور كل هذه السنين .

ومع بداية سنة 2003 وصاعداً توقف هذا التكرار لنفس الرؤية وأصبحت أرى  ولم تعد تتكرر أبداً فأصبحت أنتقل في منامي لأماكن عديدة في بلدتي وخارجها ، وعندما كنت بسلطنة عمان سنة 2001 سافرت الى بلدتي طائراً وزرتهم وحلقت فوق جبل البلدة وأحسست كأني أتفقد أماكن.

وفي خريف عام 1998 كنت قد اشتريت قطعة أرض وخلال أسبوع ثم أريت في منامي أنني أتجول في هذه المزرعة الصغيرة بين أشجار الزيتون فرأيت على يميني حروفاً مكتوبة بحجر ونافرة فوق الأرض وكانت EPG ، حاولت تفسيرها بعديد الكلمات لكني لم أفلح ونسيت الموضوع ، وبعد 14 سنة أي في شتاء 2012 هاتفني أبي ليقول لي أنه وبعد المطر الغزير وجد في مزرعتي حروفاً كتبت بحجر وظاهرة على الأرض عرتها سيول الماء وقال لي : " لقد عشت أزرع هذه الأرض طوال حياتي ولم أرها من قبل" وكان عمره وقتها 68 سنة.

ومؤخرا قبل أبريل 2013 انتقلت في منامي من البحرين إلى منزلنا بتونس وقابلت أختي وكان هناك شيخ يريد دخول منزلنا مع ولد شاب لكنه عدل عن ذلك فاستغربت صنيعه ورجعت الى بيتي في البحرين.

وأود أن أخبركم بأن خروجي من جسدي في المنام أو تحليقي سابقاً لم يسبقه أي تدريب أو دورات ، فأجد نفسي بعد تكاثر النجم أو الضوء المتواصل معي إلى حد اللحظة أرى رؤى تحملني إلى عديد الأماكن وتكشف لي أحياناً خبايا ما تحت الأرض ، وهناك ما حصل معي قبل عشرات السنين وأتذكره إلى حد اللحظة كأنه حصل قبل لحظة وبتفاصيله والله أعلم .

وأخيراً .. أفتوني في وضعي لو كنتم للرؤيا معبرين ، وما كتبته مجرد مشاركة بسيطة للتفاعل الجدي مع الجميع لفهم ما يحصل معي وأنا غير خائف منه ولا يزعجني رغم مهاجمتي مراراً بمنامي وخاصة قط يخدشني وحصل 3 مرات أن أستيقظ صباحاً من نومي فأجد الخدوش على ذراعي أو جنبي فعلاً ، وأنا أقول :"ما دامت ثقتي بالله كبيرة وطاعتي له بما أقدر لن يخذلني ويحميني".


يرويها عبد الله (45 سنة) - تونس

تساؤلات وتعقيب
1- هل خضع صاحب التجربة إلى فحص لعينيه ليشخص سبب هذه الأضواء اللامعة في مجال بصره ؟ هناك عدة أمراض وإصابات قد تكون مسؤولة عن ومضات الضوء ومنها :

- إنفصال أو تمزق الشبكية.
- العوائم والومضات.
- الصداع النصفي
- وحمة في العين.
- ميلانوما العين.

ولمزيد من المعلومات يمكن القراءة هنا .

2- صاحب التجربة لم بأي يأت بأدلة تؤكد ما رآه في جولات تحليقه تلك وهو "خارجاً عن الجسد"، لإختبار فيما إذا كان ما رآه قد حدث على أرض الواقع ، أو أن هناك إشارات تؤكده ،  فعندما روى محمد رسول الله عن ما حدث معه في ليلة  الإسراء والمعراج أمام قوم قريش كان لديه أدلة تؤكد هذه الرحلة وهي تفاصيل تحدث عنها في قافلة كانت تمر الشام وصفها لهم بتفاصيل وهي في طريقها إلى مكة المكرمة وتأكد قوم قريش منها. فما الذي يدرينا بأن ما رآه صاحب التجربة ليس من صنع العقل ؟  

يعتبر التحليق أيضاً من تجارب الاحلام الاكثر شيوعاً ولهذا التحليق السار أو المترافق مع الإحساس المذكور بالنشوة معنى في علم النفس وهو : التغلب على التحديات والظروف ، على عكس التحليق الذي يصيب بذعر صاحبه ، إذ يعني قهر الظروف والتحديات له ويمكن القراءة عن ذلك هنا .

3- بخصوص الحجر المحفور بأحرف ، قد يكون ما بقي من شاهد قبر أحد الجنود الفرنسيين خلال فترة الإستعمار، أو ربما يعود إلى حقبة أقدم من ذلك ، من زمن الرومان الذين غزوا قرطاجة ، ورغم أن صاحب التجربة شاهد حروف EPG إلا أنه لم يذكر لنا ما هو محفور على الحجر الذي عثر عليه أبوه بعد  مضي 14 سنة على هذه الرؤية الحلمية وهي فترة طويلة نسبياً لتحقق حلم وأقرب ما يكون إلى المصادفة ، وكثير من الأراضي نلقى بها لقى من آثار وأغراض قديمة وجثث.

4- بخصوص الثقل الكبير على الصدر يرجح أن يكون حالة شلل نومي وهي حالة منتشرة وتعرف شعبياً بالجاثوم أو العجوز  Old Hag  في معتقدات المجتمعات الغربية وتترافق هذه الحالة مع حدوث هلوسات سمعية وبصرية ولمسية وتتجمد الأطراف عن الحركة ،  وهذه الحالة منتشرة أكثر مما يظن ، ولها تفسيراتها التي يمكن القراءة عنها هنا.

- كمال غزال

ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 

للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا .

إقرأ أيضاً ...
- أكثر الأحلام شيوعاً ودلالاتها

من تجاربكم
- تحليق ذاتي
- طيران على الدرج
- رحلة خارج الجسد

هناك 8 تعليقات:

  1. تحياتي للجميع ...صاحب القصة يعلم الجميع بأنه لم يعاني من مرض بعينيه وفحصها مراراوظهور الضوء المرافق رأته حتى زوجتي عند تغطيه الأطفال عند النوم...أما عن الأدلة فلا يمكن تصوير طيران في المنام أو توجهي في اتجاه السماء طائرا..أما الحروف فموجودة وهي شيء خاص لا يمكن نشره...فيما يخص رحلة خارج الجسد فقد سافرت البارحةالى بلدتي بتاريخ 1/6/2013 وقابلت أصدقائي وتحدثت معهم منهم من هو بالشارع ومنهم من قابلته بالمسجد واستفقت من نومي وسط الليل لأتذكر كل ما رأيت دون تدريب ودون شك في نظري وكل هذا له علاقة بالقرآن والتسابيح .شكرا لنشر مشاركتي ولكم مني جزيل الشكر

    ردحذف
  2. وأنا أرى ومضات وخيالات وعقد أمام عيني.. لا أدري اذا كانت مثل اللذي تراه ..

    وأيضا قبل شهر حلمت بأن أتى شخص لا أدري من هو ؟؟
    ولكن سحبني من السرير الى السماء وشعرت ببرودة شديد حتى أني خرجت من الغلاف الجوي واختنقت ولا أسطيع التنفس وكنت أحاول أن أرى من الذي جعلني أطير في الفضاء .. ولكنني في لحظة اختناقي كنت أقرأ آية الكرسي في عقلي من دون صوت لاني وقتها لم أستطع التكلم , وفجأة وقعت بسرعة شديدة عالسرير حيث أني سمعت اهتزاز سريري عندما استيقظت !!


    ما السبب ؟؟!!

    ردحذف
  3. بالنسبه للاخت hana

    هل بعد استيقاظك شعرت فى جسدك و كأنكى بالفعل سقطتى ؟

    هل توجد حبوب زرقاء على الظهر ؟
    هل تشعرين بالخوف احيانا او العكس تشعرين بثقه كبيره فى نفسك ؟

    هل تحسين الخمول و حيانا بعد الاستيقاظ ؟

    هل تشاهدين حيوانات فى احلامك؟

    اختبرى نفسك باحضار كوب من الماء و اقرئى عليه الفاتحه و اية الكرسى و الكافرون و المعوذات الثلاث ثم اشربى الماء و تزوقى طعمه هل متغير طعمه الى المراره ؟

    و السلام عليكم

    ردحذف
  4. السلام عليكم فاعل الخير

    نعم شعرت اني سقت بالفعل وشعرت بالتعب حينها

    انا دائماأشعر بالخوف وخاصة في الظلام والحمام

    وايضا عندما أتحدث مع الأشخاص الغرباء سواء نساء أو رجال تصبح دقات قلبي سريعة وانخنق من شدة الخوف . ولا اشعر بثقة بنفسي ابدا

    لأ لا توجد حبوب زرقاء ولكن عندي حبوب دهنية بكامل جسدي

    نعم اشعر أحيانا بالخمول

    أشاهد في أحلامي احيانا فئران واسود


    أحيانا أرقي نفسي . قرأت على ماء ولكن لم تكن طعمها مر بل شعرت ضيق في صدري وبعدها بدقائق ذهب هذا الضيق .

    أنا في بعض الاحيان عندما استيقظ من النوم يكون ريقي مر جدا

    أريد أن أسألك هل الماء المقروء يتغير طعمها ؟؟ لأني أنا واخواتي عندما نقرأ على ماء تصبح طعمها مثل المعقم أو الكلور


    وشكرا لك ^_^

    ردحذف
  5. السلام عليكم

    لا اعرف لقد قمت بكتابة تعليق عن مشكلة الاخ الفاضل الاستاذ عبدالله صاحب الموضوع و لا اعرف هل اثناء ارسالى للتعليق قد تم فصل الانترنت ...

    المهم الاخ الفاضل سأتذكر ما قد كتبته سالفا

    من علامات الاقتران بالجن ( المس ) هو مشاهدة الشخص فى احلامه بأنه يسقط من اماكن عاليه او انه يطير من مكان لمكان آخر او مشاهدة حيوانات على هيئة قطط او كلاب و ثعابين

    اعتقد هنا اخى انك مصاب بأذى من الجن و اعتقد هنا انه من النوع الطيار و الله اعلم و قد قلت انك شاهدت قط يخدشك و قد استيقظت و شاهدت تلك الخدوش

    بالنسبه لتلك الاحرف التى ظهرت عندك فى الارض و كنت رأيتها فى منامك فقد اخبرك اياها هذا الجن الذى معك

    اخى الفاضل اختبر نفسك بهذه الطريقه احضر كوب به ماء و اقرأ عليه الفاتحه و آية الكرسى و المعوذات الثلاث و اشرب الماء و تذوق طعمه ان كان طعم الماء متغير فشفاك الله انت مصاب

    عليك بأتباع هذا البرنامج اولا المواظبه على الصلوات الخمس و قراءة سورة البقره كل يوم .... ستقول انك اخى الفاضل مواظب على الصلاه تقرأ ما تيسر من القرآن لكن اخى الكريم لقد سحروا رسول الله صل اللهم عليه و سلم فهل كان تارك للصلاه ... المهم اخى كما قلت المداومه على الصلاه قراءة سورة البقره ثلاث مرات او مره واحده و الاستماع للسورة مرتين الاستماع الى الاذان متكرر و ايضا اية الكرسى و الاستماع او قراءة سورة الصافات و سورة الجن قراءة سورة الفاتحه و اية الكرسى و اول عشر آيات من الصافات و سورة الحشر كامله و سورة الجن كامله و الكافرون و المعوذات الثلاث على ماء فى اناء كبير و كل يوم خذ القليل من الماء و امسح به جسدك و اشرب منه و كلما نقص هذا الماء قبل ان ينتهى قم بوضع ماء جديد عليه و اقرأ فقط الفاتحه و المعوذات .... احضر زيت الزيتون و اقرأ عليه ما قرأته على الماء و قم بعد الاغتسال بالماء المقروء عليه بوضع القليل من الزيت على جسدك .. كل يوم صباحا افطر على سبع تمرات .. و ان شاء الله ستكون خيرا

    و اى استفسار هذا اميلى faalkheer82@yahoo.com

    و السلام عليكم

    ردحذف
  6. بتحصل معي كتير شغلات وبمجرد اني ارويها لحد بحس بالتعب بس الي انحكالي من كتير اني مخاوي كيف ممكن تساعدوني ؟؟

    ردحذف
  7. الاخت هنا نعم ان الماء المقروء عليه يتغير طعمه عامة لكن ان كان الشخص به اذى من الجن فأن طعم الماء يكون مرير او كأنه ماء متعكر لان الذى يتذوقه ايضا هو الجن فيتأثر به

    اقرئى كما ذكرت سابقا الفاتحه و اية الكرسى و سورة الكافرون و المعوذات الثلاث على كوب ماء و اشربيه و تذوقى طعم الماء

    ردحذف
  8. بالنسبة لموضوع الطيران بالطريقة التي وصفها الاخ في منامه فانا كثيرا ما اري نفسي اطير بنفس الطريقة اطير كأني طافي فوق بيوت مدينتنا كانها حقيقة ، واتنقل من مكان لآخر بمجرد الرغبة في الوصول اليه وبالتركيز ،، ولكن احيانا يقل التركيز فأهبط الي الارض واظل احاول الطيران فارتفع قليلا عن الارض واحيانا ارتفع اكثر واكون فوق البيوت ، ولكن لم يحدث من قبل الطيران لارتفاعات كبيرة في المنام ،، بعدها قرأت عن قدرة الانسان علي الطيران بالتركيز وعن ظاهرة الاسترفاع والطيران بالتنويم المغناطيسي

    ردحذف

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.