4 نوفمبر، 2010

رسائل من متوفين في جلسات تنويم

يرويها فايز سليمان - مصر
منذ سنوات جاءني شخص اسمه سيد حسن رسلان (30 سنة) وهو جار لي ، متزوج ويعمل عامل بناء وتحديداً في أعمال النجارة التي تسبق صب الإسمنت المسلح ، أتى وكان يشتكي من صداع فقرأت عليه ثم ما لبث أن وقع في غيبوبه ونطق على لسانه شابان قالا أنه وقع عليهما وتسبب في هدم مسكنهما القريب جداً من هنا ، فطلبت منهما السماح ووعدتهما بأنني سوف أجعله يصلح ما أفسده بحقهما.


ثم ايقظته وسألته عن الشابان فأجاب أنه لا يعرفهما ولكنه قال أنه بينما كان يعمل في بناء مقبرة واقفاً مستنداً على سطح مقبرة أخرى سقطت به ، وكان نية في إصلاحها السقف المتهدم، وأنه جلس بين المقبرتين ليرتاح ويتغدى فأُلقي عليه حجر أصابه في قدمه وأقسم أنه كان لوحده في المكان ومن غير المعقول أن يرميه إنسان إلا إذا كان واقفاً أمامه وبعدها خالجه ذلك الصداع.

وهكذا رافقته إلى المقبرة وأصلحها أمامي ثم ذهبنا لنتحقق من عنوان الشابين لنجد أنهما متوفيان في حادثة منذ 30 عاماً ، واختفى الصدا ع من وقتها والشخص مازال موجوداً مع آخرين يشهدون على ذلك، علماً أن تقع المقبرة في منطقة قحافة - طنطا - مصر.

تجربة أخرى
في عام 1986 وخلال تواجدي في الإمارات العربية المتحدة كنت أقوم بـ جلسة تنويم مغناطيسي لفتاة مريضة (16 سنة)نطق على لسانها شاب أخبرني بمكانه في أبو ظبي وقال أنه قتل في حادث سيارة مدبر في عام 1970 وحدد اسمه ومنطقته ، ولدى سؤالنا عنه فوجئنا بأن لهذا الشاب وجود فعلي حيث لاقى حتفه في حادث غامض من ذلك التاريخ وكان له من العمر 26 عاماً فقط ، علماً أن جلسة التنويم المذكورة حصلت في نفس الشهر الذي قتل فيه الشاب ورغم أن الفتاة واهلها من سكان إمارة الفجيرة ولا تربطهم أية صلة مع هذا الشاب أو أهله.

- تعتبر التجارب التي رويتها هنا من بين الحالات القليلة جدأً والغريبة التي واجهتني في عملي حيث لا تتعدى نسبة 1 من أصل 100 مما رايته .

يرويها فايز سليمان (50 سنة) - مصر
ملاحظة
نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها.

نبذة عن الرواي
يعمل فايز سليمان منوماً مغناطيسياً وهو عضو في جمعية الأهرام الروحية وفي الإتحاد العالمي للفلكيين الروحانيين - باريس ، و هو روحاني معروف على مستوي العالم العربي.

إقرأ أيضاً ..
- صوت أرشد صائدي أشباح إلى بقايا عظام
- تجارب واقعية: شبح سور المقبرة
- قريب متوفي يتواصل عبر بوابة الاحلام
- "شيلتون" : حالة مس وعلاج بالتنويم المغناطيسي
- التنويم المغناطيسي

0 تعليقات:

شارك في ساحة النقاش عبر كتابة تعليقك أدناه مع إحترام الرأي الآخر وتجنب : الخروج عن محور الموضوع ، إثارة الكراهية ضد دين أو طائفة أو عرق أو قومية أو تمييز ضد المرأة أو إهانة لرموز دينية أو لتكفير أحد المشاركين أو للنيل والإستهزاء من فكر أو شخص أحدهم أو لغاية إعلانية. إقرأ عن أخطاء التفكير لمزيد من التفاصيل .

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.