29 أبريل 2010

قارئة فنجان تروي تجربتها

هل تكشف رموز الفنجان عن جوانب شخصية الإنسان أو أحواله ؟
ترويها س.أ - الأردن

كانت للآنسة س.أ تجربة في قراءة رموز الفنجان فرأت أن تروي لنا ما تعرفه عن هذا "الفن" والشروط المتبعة فيه وأن تعبر أيضاً عن إعتقادها في ذلك المجال والنظرية التي تستند إليها خصوصاً بعد أن إطلعت على مقالة سبق أن نشرت على هذا الموقع وكانت تحمل عنوان "قراءة الفنجان"، تعتقد الآنسة س.أ بأن الرسوم الظاهرة على جوانب فنجان القهوة تكشف عدداً من الجوانب النفسية عن أحوال شاربه وسير أمور حياته أيضاً،



 وتجدر الملاحظة بأنني لاحظت إهتماماً كبيراً من جمهور القراء حول هذا الموضوع نظراً لكثرة البحث فيه في محركات البحث على الإنترنت ، إذ أن عدداً كبير من الزيارات إلى هذا الموقع يعود إلى تضمين كلمات مفتاحية عن قراءة الفنجان في محركات البحث، نرحب بتعقيبات القراء حول هذا الموضوع حيث يمكن المشاركة في التصويت أيضاً ، وفيما يلي ما ذكرته :

روايتي كقارئة للفنجان
قارئة الفنجان، هكذا أصبح لقبي بين أصدقائي و أقاربي منذ عامين أو أكثر.. هواية استهوتني منذ أعوام و بدأت أتعمق فيها من باب الفضول و أصبحت أتقنها بعد قراءات عدة من الكتب و المراجع من مختلف اللغات و الثقافات ،لأضع بين أيديكم خبايا هذه المهنة و أسرارها.

- قد يتبادر الى أذهانكم انني أمرأة كبيرة في السن و عرّافة متمرسة، ،لكن الواقع غيرذلك، فأنا فتاة عمري 24 عاما ،أعمل في مجال طبي كأخصائية تغذية وأعيش في الأردن ، بدأ هوسي بهذا الموضوع و أنا فتاة جامعية قبل 5 أعوام، كان عمري وقتها 20 عاماً ، و لأنني فتاة متعلمة و مثقفة فأنا لا أصدق الخرافات و الخزعبلات التي يمارسها المشعوذون أو العرّافات،، لكنني وصلت إلى إقتناع بأن قراءة الفنجان مبنية على أسس علمية نوعا ما و هي فن أكثر من كونها علم أو خرافات وذلك بعد أبحاث و قراءات طويلة، لكن يجب مزاولتها باحتراف و خلفية علمية واسعة المدى.

إنتشار الفن
تعتبر قراءة الفنجان ظاهرة انتشرت في الأردن كما انتشرت في مناطق أخرى عديدة في الشرق الأوسط، أو الأصح أن نقول بدأت هنا في (بلاد الألبان) كما كانت تسمى هذه المنطقة قديماً، و هي منطقة الوطن العربي و تركيا و الدولة العثمانية قديماً ، من هنا انطلقت قراءة الفنجان، فهم من اشتهروا في تقديم القهوة التركية الأصيلة و التي لا يجوز فتح الفنجان و معرفة البخت الا فيها ،، لكنني و من خلال أبحاثي أدركت ان هذه الظاهرة انتشرت أيضا في بلاد الغرب و أوروبا وانتشرت الى باقي أنحاء العالم.

ليست قراءة في المستقبل
قد يكون الكثير منا قد سمع أو تعرض في حياته لأن يجلس و يحتسي القهوة التركية فيُعرض عليه أن يُفتح في فنجانه ، فأغلبنا يوافق من منطلق السخرية أو الفضول، لكننا لا نصدق شيئاً مما نسمعه، حتى لو كان الكلام صحيحاً و كما يقولون :"كذب المنجمون ولو صدقوا"، وانا من أشد الموافقين على هذا الموضوع ، فقد حُرم التنبؤ بالمستقبل في جميع الديانات فهو يعتبر من الغيبيات المحرم الدخول إليها أو التنبؤ بها، لكن ما أود أن أشير اليه هنا هو ان ما أستخلصه عادة من قراءتي للفنجان لا يكون من الغيبيات، فأنا أقرأ للشخص أمامي شخصيته، شخصية من حوله، ماضيه و حاضره، و هذه أمور ليست غيبية، فهو يعرفه، و معنى الغيب هو ما لا يعرفه أحد قط.

- قد يتساءل المرء :"لماذا يهمني أن أسمع ماضيي أو شخصيتي طالما أعرفها في الأصل؟!"، ولكن عندما أفتح لك بالفنجان و لا أعرفك و لم أرك قط في حياتي ،فأنا أعرف انك لن تصدق شيئا مما أقول فأبدأ بسرد قصص ماضيك التي تعرفها حتى تصدق انني لا أؤلف قصصاً أو أتقول خرافات، و أيضا أبين لك أموراً من الماضي لم تكن على علم بأنها جرت معك بهذه الطريقة، وأربطها بحاضرك الذي قد يساعدك في معرفة خبايا الأمور، أبين لك الناس الذين كانوا معك و ماذا كانت انطباعاتهم عنك او عن موقفك.

- قد أتطرق أحيانا الى المستقبل القريب، كأن أقول لك سوف تعرف بعد ساعتين أو بعد يوم عن الموضوع الفلاني، هل أكون دخلت في الغيبيات؟ كلا .. فمثلا انت موظف في شركة و تقرر نعينك بمنصب أعلى ،، صدر هذا القرار منذ البارحة، لكن موعد اخبارك هو غدا، فانا ارى في فنجانك هذا القرار الذي أخذه المسئول و لكنه لم يخبرك به بعد،، اذا هذا ليس غيبا الآن،، و كذلك أيضا قد أخبرك بأنه سوف يزورك و يفاجأك صديق قادم من مسافات بعيدة مساء اليوم،، انت لا تعرف هذا الخبر لكن صديقك الآن في طريقه اليك،، اذا في ذلك المكان البعيد يعرفون انه قادم اليك و هو يعرف كذلك،، اذا ليس موضوعا غيبيا.. و هكذا..

نظرية مبنية على قوانين فيزيائية وكيميائية
سأشرح لكم بطريقة مبسطة طريقة تكون الرسومات في الفنجان و مالذي يتميز به كل فنجان عن سواه من حيث الرموز المرسومة على جوانبه وقعره و كيف انها معتمدة على طرق علمية، فهي مزيج من قوانين فيزيائية و كيميائية بسيطة و سوف أقتبس لكم بعضاً مما قرأت حول هذا الموضوع خصوصا من كتاب (البيان في علم الكوتشينة و الفنجان) للاستاذ عبد الفتاح الطوخي ،كتاب قديم جداً يمكنكم تحميله من الانترنت و قراءته صفحة بصفحة، حيث أعجبني بهذا الكتاب انه كتب في مقدمته عن آليه ما يحدث عند قراءة الفنجان بطريقة علمية بحته و مقنعة جدا،فيقول :"استدل علماء الفلك في كشف البخت في فنجان القهوة على ان جسم الانسان يتركب من ذرات صغيرة تمتزج بالدم الذي يجري في الشرايين امتزاجا كلياً،و من هذه الذرات يتركب العالم الطبيعي المحيط به، و لما كانت الجاذبية امرا طبيعيا كان من الضروري خضوع هذه الذرات الطبيعية الى الذرات الانسانية و صار من السهل المعقول ان ذرات الدم الكائنة في الانسان تجذب الذرات الطبيعية المحيطة به و تمتزج بها تماماً،و بواسطة هذا الامتزاج تتضح الخفايا في علم الغيب ،و تظهر الاسرار المحيطة بهذا الانسان، و عليه فمن الطبيعي إن امتزجت ذرات القهوة التي يشربها الانسان بذراته المخلوقة فيه بواسطة الشهيق و الزفير ،ارتسم على اثرها الأشكال و الرسوم التي تظهر داخل الفنجان، كان هذا ما اقتبسته من الكتاب، اما ما سيلحق الآن فهو كلامي (من اجل صحة نقل المعلومات).

فك رموز الفنجان
معاني رموز الفنجان
هنا تأتي مهارة فك هذه الرموز في الأشخاص الذين يعرفون معاني الرموز، و هذا يتبع علماً آخر قائماً بذاته و هو علم الرموز،، فلا يستطيع اي أحد فك هذه الرموز لمجرد التخمين و الاعتقادات الشخصية، كما أن للرموز أيضاً علمها الخاص الذي يحتاج أيضا الى قراءة من مصادر معروفة و موثوقة و التعمق فيه كي تعرف معنى كل رمز مهما اختلفت الثقافات فهي واحدة و متقاربة بجميع اللغات، و من هنا يبدأ الشخص المتمكن من ربط هذه الرموز بحياتنا والواقع الذي نعيش فيه ،فمعاني هذه الرموز واحد على مر الأزمنة وهذا يؤكد صحتها في أغلب المراجع.

علم الرموز
"علم الرموز"أو"Symbologie"وهو علم يتناول دراسة بعض العلامات المستخدمة ضمن ثقافة أو دين معين مع الرجوع إلى مصدرها الرئيسي ، أما الرمزية هي مجموع الرموز أو الإشارات التي ترسل رسالة ما، سواء كانت مخفية أو مدسوسة أو ظاهرة، وتكون عادة مرتبطة بفكرة دينية أو منهجية يتبعها الافراد ويؤمنون بها، وهناك العديد من الرموز التي انتقلت عبر التاريخ وأصبحت تعبر عن فكرة مختلفة تماما عن الفكرة التي وجدت من اجلها و يمكنكم البحث أكثر في موضوع علم الرموز فهو حقيقي و ليس متعلقا فقط بالامور اللاطبيعية مثل الفنجان و هذه الاشياء فهو ايضا قاعدة اساسية في تفسير العديد من العلوم الاخرى كعلم المصريات Egyptology و هو تخصص يبحث اللغة الهيروغليفية و الفراعنة و مصر القديمة مثلاً كما يستخدم في علم التاريخ و فك الرموز القديمة و الحديثة كما و يستخدم في علم التصميم الجرافيكي كأساساً للرموز الحديثة المركبة و المؤلفة حديثاً.

و سوف أتطرق باختصار شديد لبعض الرموز الشائعة التي تظهر دائماً في الفنجان و دلالاتها ،و هي أساسيات في قراءة الفنجان ،لكن هذه الرموز بحر واسع لا يسعني ذكر الا بعضا منها على سبيل المثال لا الحصر..

- الكلب : صديق مخلص

- القطة : وجود عمل أو سحر

- الزهرة : وجود زواج قريب لصاحب الفنجان

- الحية : امرأة خبيثة تنوي الشر

- البومة : وفاة أحد المقربين

- السمكة : رزق قريب

- خطوط طويلة : طريق أمامك تنوي السير فيه كصفقة أو مشروع قد يكون مفتوح أمامك أو منتهي

- نقاط : دلالة على أيام حدوث الخبر

- أرقام : دلالة على ديون يجب تسديدها لك أو عليك

- أحرف ( قد تكون بالانجليزية أو العربية) : تدل على حرف من اسم شخص تعرفه ، و هو يمكن أن يكون في منتصف الأسم لا يشترط يكون في أول الأسم الا الأحرف الصوتية كالألف و الياء و الواو فهي عادة تكون بداية الأسم

- الحصان : الهروب من مشكلة أو أمر ما.

- الأرنب : الخوف من شيء معين.

و تعتمد هذا الرسمات على حجمها ان كانت كبيرة أو صغيرة و هي جميعا مرتبطة ببعضها.

أصول قراءة الفنجان
لقراءة الفنجان أصولاً لا بد من إتباعها نذكرها فيما يلي:

1- لا بد أن تكون القهوة تركية فلا يجوز استخدام القهوة الأمريكية أو العربية أو الايطالية فحبيباتها كبيرة أكبر من اللازم، و لا يهم ان كان السكر مضافا اليها أم لا كما يدّعي البعض (انه لا بد أن تكون خالية من السكر) فذلك لا يؤثر قطعاً.

2- أن تكون القهوة في فنجان فخاري أو زجاجي معتم، فلا يجوز قرائة فنجان شفاف أو بلاستيكي ، كما يستحسن أن يكون الحجم الطبيعي ليس الكبير.

3- يجب التأكد من حجم القهوة المتبقية بعد الشرب فلا تكون ناشفة تماما أو سائلة جدا حتى تتكون الرسوم بطريقة صحيحة و واضحة و يفضل أن يقلبها من يقرأها و ليس شاربها لانه عادة لا يتقن حركة اللف و القلب فلا تتكون الرسومات واضحة .

4- يفضل أن يفكر الشخص بالموضوع الذي يهمه و يريد الاستفسار عته و هو يشرب القهوة (يضمُر) كما يسمى بالعامية ، مع العلم بانه ليس ضروريا دائماً .

5- يتم قلب الفنجان بعد عدة لفات خفيفة حتى تصل ذرات القهوة الى جدران الفنجان و يتم توزيعها بالتساوي ، ثم يترك فترة بعد القلب حتى يجف تماماً

أسلوب القراءة
تبدأ قراءة الفنجان من عند اليد ، يد الفنجان، فيُمسك باليد اليمنى و يلف عكس عقارب الساعة اثناء القراءة ، فيعبر الجزء الداخلي لجدار الفنجان عن الماضي، بينما يبين الجزء الوسط الواضح عن الحاضر، و الجزء العلوي المكشوف على الأطراف عن المستقبل القريب المعروف،، و في بعض الحالات النادرة يبين القاع الماضي البعيد . اذا كان الفنجان لازال مبللا بعد التاكد من مكوثه فترة كافيه (يدمع) كما يقال له بالعامية فيعني هموم قادمة أو موجودة في الوقت الحالي.

إنهاء القراءة
في نهاية القراءة يقوم صاحب الفنجان بالبصم داخله ، أي وضع بصمة اصبعه (يفضل الابهام) داخل الفنجان في أي مكان ،ولا يشترط البصم في قاع الفنجان كما يدّعي البعض. و يفضل عادة من أخلاقيات المهنة بعد الانتهاء من قراءة الفنجان صب الماء فيه ولا يحبب تركه كما هو لحين غسله ، ليست خرافة أو خوف من شيء لكن قد يكون هناك من يجيد قراءة الفنجان غيرك فيقوم بقراءته من دون علمك أو علم صاحب الفنجان و اعتبرها اختراق لخصوصيات الغير خصوصاً عندما تقرأ الفنجان لاحدهم في مكان عام فيُأخذ بعدها الفنجان الى المطبخ فلا تدري من قد يراه.

وأخيراً ...أود التذكير بأن شرب القهوة متعة و اتقان عملها أعتبره فن لا يجيده الا الشخص الصبور الذي ينتظر غليان القهوة جيداً عند اعدادها و يصنعها بروح و نفس طيبة فتتكون قهوة لذيذة لتعطي مزاج رائع عند شربها.

ترويها س.أ (24 سنة ) - الأردن

أسئلة تنتظر إجابات
طرحت عدداً من الأسئلة على الآنسة س.أ تتعلق بما ذكرت في رسالتها ولكنها وعدت في الإجابة عنها في مقالات قادمة إذ لا يتسع المقال المذكور هنا لها.وهذه الأسئلة كانت :

1- لنفرض جدلاً بأن نظرية الذرات صحيحة ، وأن هناك تفاعلاً ما لم يدرس بعد بين الإنسان وذرات البن والماء في الفنجان:

1-1 فكيف يستطيع هذا التفاعل أن يقوم عن غير وعي بإظهار تلك الرموز على جدار الفنجان الداخلي ؟ فهل مثلاً فكر الشخص بالثعبان والبومة فارتسمت على هذا النحو في فنجانه ؟

1-2- وكيف يخبر هذا التفاعل عن ما سيأتي وما هو يحدث فعلياً ؟ أفترض أنه تفاعل ذاتي في الأساس فكيف يخبر عن علاقته بالأناس الآخرين المحيطين حوله ؟ أو عن مستقبله القريب ،إن قررنا أنه صحيح فالواجب أن يخبر عن أسرار شخصية الإنسان أو ما يفكر فيه في لحظة شربه ولا تخبره عن وفاة قريبة أو غيره من الأحداث...فكيف تفسرين ذلك ؟

2- عندما تقرأين الفنجان لشخص ما ، هل تنظرين في الفنجان فقط أم تنظرين في عيني الشخص وملابسه وحركات جسده ؟ وهكذا تأتي روايتك متماشية مع ما خمنت أنه يفكر فيه وتعطيك سيلاً من المعلومات خصوصاً أنه رضخ لكشف حاله، لأن ذلك يعطيك موقعاً مهيمناً عليه ، فمثلاً إفترضي أنك لا تعرفين أي شيئ عني وسلمت لك فنجاني فهل تستطيعين أن تأتي بالرواية أو يصعب عليك أن تأتي بشيء لخوفك من عدم إنطباقه علي فهناك نقص في المعلومات لا تعلمين من أين تأتي به فربما يأتي سردك عمومياً جداً وبعيداً عن التفاصيل كما هو الحال مع الذين يكشفون الطالع ؟ أم يتطلب منك الأمر أن تجلسي أمامي وتكشفي لغة الجسد أو المظهر؟ (المظهر يكشف جانباً عن حالة الإنسان لا يستهان به، كذلك الصوت)، و ربما ينطبق مقال "أساليب العراف في الإقناع" على ما تفعلينه أيضاً.

إقرأ أيضاً ...
- قراءة الفنجان
- الكرة البلورية وكشف الطالع
- أساليب العراف في الإقناع


هناك 23 تعليقًا:

  1. عبدالرحمن العسيري29 أبريل 2010 8:29 م

    كذب وخرافات ..

    وبعدين .. الرموز الموضوعة من أين لهم تلك الرموز

    أرجو الاجابة عن هذا السؤال بإسهاب .

    ردحذف
  2. المشكلة أن الراوية قالت أنها لا تتنبئ بالمستقبل وقد ذكرت بعض الرموز تنبؤات بالمستقبل مثل السمكة وهذا أيضاً نوع من الاحتيال فمن المؤكد أن أي شخص سوف يأتيه رزق ما...

    لقد أعطانا الإسلام القول الفصل في هذا الموضوع

    وشكراً

    ردحذف
  3. السلام عليكم و رحمة الله

    و كما قالت هي بلسانها : كذب المنجمون و لو صدقوا حتى و إن كانت المعلومة بعد دقيقة فهو غيب و لا يعلم الغيب إلا الله كما أنت معنى الغيب هو كل ما غاب عنا
    و عن حواسنا حتى و إن كان حاضرا في مكان غير مكاننا و حتى ماضيناو ليس محصورا في تعريفها ذاك

    ردحذف
  4. اعتقد أن الأشخاص الموهوبين في قراءة مثل هذه الأشياء هم أناس لديهم حدس عالي بما يفكر به الآخرون، يعني نوع من قراءة الأفكار لكن ليس بمستوى واضح مثل قارئي الأفكار الحقيقيين، هم يقرؤون الرموز في الفنجان فعلا، لأنهم يريدون أن يروا تلك الرموز... يعني هم يرون ما يريدون أن يرون، وهذا ينطبق على أشياء كثيرة مشابهة، ليس هناك لا علم ولا غيره في هذا الموضوع، فهو فقط الحدس، ويمكنك أن تقرأ في فنجان أو في سطل أو أي شيء آخر.. ونظرية الذرات هي من أسخف ما سمعته لتبرير هذا الأمر، لأن الإنسان حين يشرب من الفنجان يسحب الشراب من الفنجان ولا يبصق فيه، يعني يجب قراءة القهوة في بطن الشخص وليس في الفنجان... وكذب المنجمون ولو صدقوا

    ردحذف
  5. هل تستطيع قراءة الفنجان الى نفسك ؟

    ردحذف
  6. لاتحاولي اقنعانا فهذه قد حرمها ديننا مثلها مثل قراءة الكف والابراج وجميعها محرمه وتؤدي الى الشرك وارجو منك ان تطلعي اكثر حول تحريمها فسوف يبقى في عنقك أثــم كل من اوقعتي به في تصديق قراءة الفنجان الى يوم القيامه
    اتمنى للجميع الهدايه

    ردحذف
  7. ياستى لا بن تركى ولا بن موركى
    ده شرك بالله حرام عليكى تضلى الناس
    وبعدين عبد الفتاح السيد الطوخى دة
    راجل مشرك كل مؤلفاته عن الجن وتسخيرهم والسحر
    وقراءه الرمل والفنجان وغيرها من امور الشرك
    اتقى الله

    ردحذف
  8. استغفر الله العظيم واتوب اليه
    اللهم جنبنا الشيطان وطرقه واهدنا جميعا الى صراط المستقيم واغفر لنا ولجميع المسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات.

    (كذب المنجمون ولو صدقو )

    ردحذف
  9. حسام عبد المنعم1 مايو 2010 2:13 م

    بعيدا عن الدين احساسي وقلبي يقول لي انه من الغيبيات ولايجب الاخذ به.. اما من حيث الدين فالأدلة واضحة جلية لكل مسلم صغير أو كبير ولاحاجة للنقاش فيها.
    نصيحتي الاخوية لك ترك هذا المجال (الفن حسب تعبيرك) ويمكنك التعمق بالفراسة فهو علم قائم بحد ذاته يحلل الشخصية من حركات الجسد دون الدخول في الرموز أو الغيبيات.
    شكرا لكم على تسليط الضوء على هذا الموضوع.

    ردحذف
  10. الكوانتم2 مايو 2010 1:37 م

    استاذ كمال والاخت س.ا ان ماورده السيدعبد الفتاح الطوخي في نظرية الذرات ليس تحليلا فيزيائيا ابدا بل هو مجرد خربشه في الفيزياء وليس تحليا منطقيا ساقوم الان بتحليل قرائة الفنجان علميا وخذيها من مختص في الفيزياء والرياضيات والهندسة وليس من مختص في الدجل
    اولا احب ان اتفق معك حول ان قرائة الفنجان تنبئ بلماضي والحاضر وليس المستقبل كما اتفق معك حول ان بلامكان تحويلها الىالدراسة العلمية
    والان التحليل العلمي
    عندما نتقوم بشرب القهوه يقوم الشفه والسان بارسال ذبذبات الى السائل اضافة الى ارتجاف اليد كل هذه الذبذبات تؤدي الى تغيير وتهيج دقائق القهوه الموجودة في الفنجانبل وتؤدي الى التصاق بعضها ببعض والتصاق بعضها بجوانب الفنجان كلنا يعلم ان حركة الشفة تتاثر كثيرا بلتفكير وكذلك حركة السان وارتجاف اليد كل هذا يدرس في علم النفس في كيفية التعرف على ما يفكلر بة الشخص وحاليا يتم صنع عدد من اجهزة كشف الكذب عليها هو حركة الشفة والسان ونتيجة لضغط الذي يسببه الذبذبات تؤدي الضغط بعض دقائق القهوه والتصاقها بلجدار ومن ثم وعند تنازل مستوى السائل تقوم هذه الدقائق بلتقاط دقائق اخرى عن طريق قوانين الالتصاق والشد السطحي للسائل ومن ثم عند قلب الفنجان تعمل هذه الدقائق كاماكن فخ لدقائق السائل الكثيف المتبقي مما يؤدي الىالتصاقئها بلجدار بقوئه وبلتاليتؤدي الى نشوئ الاشكال العشوائية التي نراها هيه بحق اشكال عشوائية وكما يحدث في موضوع البارادويا يقوم الانسان بلتخيل ورسم صور لهذه العلامات كلسمكة والطير وغيرهاقيام الانسان منذ القدم بمحاولة تفسير هذه الاشكال ومع التجربة والخطئ تمكن الانسان من تحديد معنى معين لكل رمز فلو انك انتبهت الى الشعوب لرائيت كل شعب يعطي معنى مختلف لكل رمز على كل حال فلمعروف ان الذبذبة التي تؤدي الى تشكيل شكل معين تكون ثابته في حالة التفكير بشيء معين وبلتالي نشؤ اشكال متشابه الى حد كبير ونيجة لعملية الخطء والصواب تم تثبيت تحليل معينلكل رمز وهو التفسي الذي نجح بلاختبار ات في الحقيقة القهوه تعطي المسفر انطباع عما يفكر به الشارب وعما ينوي فعله وعما حدث لهو وليس عما سوف يحدث له اطلاقاواذا ماذكر شخص عن شيء سوف يحدث في المستقبل فهو كاذب ولن يحدث هذا الشيءاطلاقا في الحقيقة ان قرائق الفنجان هو اشبه بعملية كشف كذب بدائية

    ردحذف
  11. أحمد مجدي2 مايو 2010 6:43 م

    أخي الحبيب الكوانتم الموضوع لا يستحق كل هذا التحليل والتعب لأننا نعلم تمام العلم كمسلمين أن هذا الموضوع هراء وحرام ولا يستحق البحث من أجله...

    ردحذف
  12. الكوانتم3 مايو 2010 1:01 م

    الاخ العزيز احمد مجدي شكرا لك ولكن لابد من توضيح الموضوع علميا بدل من ان يدخل شخص مثلعبد الفتاح ويقوم بلتحليل باستعمال عبارات علمية باسلوب غير علمي وشكرا لك ثانية

    ردحذف
  13. قال نبينا الكريم ...ص....
    يسروا ولاتعسروا
    بشروا ولا تنفروا

    ردحذف
  14. قارئة الفنجان8 مايو 2010 11:18 ص

    هلق كل شي تمام وعشره على عشره
    والمشكله والخطر من فنجان القهوه
    اتقو الله

    ردحذف
  15. السلام عليكم جميعا
    انا قـــــارئة الفنجــان س.أ

    شكرا لكم على مشاركاتكم و أود الرد على أسئلتكم و نقاشاتكم جميعا

    الأخ كمال : جوابي هو ان الشخص الذي يشرب الفنجان لا يفكر في البومة او في الحية، هذه الرموز هي لغة لترجمة افكارنا، و عندما أقول كلمة " أفكار" لا أعني فقط ما يفكر به الشارب، لكن أي شيء يخصه سواء كان ماضيه او مشكلة تواجهه او اقاربه

    و نعم/ أستطيع قراءة الفنجان عبر الهاتف، او ان اردت الا اقرأك من خلال صوتك عبر الهاتف استطيع كتابة ما اقراه في فنجانك ثم اسلمك الورقة دون ان اراك لانني لا استخدم ايا من اساليب المنجمين لقراءة تعابير الشخص امامي

    اما بالنسبة لمن يتاقشني من الناحية الدينية،
    اخواني، لا يجب أن نتطرف لافكار معينة او لكلمات حفظناها منذ صغرنا، مع العلم انني فتاة مؤمنة جدا بالله لكنني لا ارى اي خطا في قراءة اشياء جديدة و مناقشتها على الملأ، لما نخاف ان ندخل دائما في المجهول و مناقشته و نضع الدين امام اعيننا و نقنع انفسنا باننا لا يسمح لنا بالدخول و التوسع في شيء....!!
    ارجو رجاء حار ان لا ندخل في نقاشات دينية و أحاديث نبوية فنحن هنا في موقع عن القوى الخارقة و ليس في موقع ديني أو ما شابه

    اما الأخ كوانتم، فاعجبني كثيرا اسمك، فاختي دكتورة في الفيزياء و هي تسمي نفسها كذلك ،،و شكرا لك على توضيحك لهذه النقطة فانا فعلا لم اجد المعلومات الكافية بهذا الصدد ..

    و شكرا لكم جميعا

    ردحذف
  16. لو شرب شخص فنجان قهوة دون أن يتنفس نهائي خلال الاحتساء..هل تفشل عملية قراءة فنجانه؟
    يمكن إجراء اختبار عملي بسيط للوصول إلى إجابة ولو تقريبية..

    وهل الاعتماد على خطوط الفنجان تكفي لقراءة ماضي وحاضر شاربه حتى لو لم تتمكني من رؤيته أو التواصل معه؟

    شكراً..

    ردحذف
  17. هل تستطيعين قراءه فنجان لشخص بعيد عنك ..او هل تستطيعن قراءه لشخص انت تشربين له الفنجان ... الرجاء اضافه ايملي للتواصل ..انا من المهتمين بالموضوع ولدي الكثير للنقاش ...
    [email protected]

    ردحذف
  18. باعتقادي ليس هناك تفسير علمي مقنع , وكل ما تم ايراده هو محاولة لاقناع النفوس الشغوفة بهذه الخزعبلات .
    ثم ما علاقة اشكال ارتسمت عشوائياً ودون متوالية معينة او نمط منطقي باحداث عاشها الشخص او سيعيشها وما هي القرينة بين هذه وتلك .

    ردحذف
  19. تحاولي ان تضعي لمسة علمية على شيء لا يقبله لا العلم ولا العقل ولا الدين ..صدقيني انه لايوجد شي صحيح من هذه الخزعبلات ..سؤال ازا ظهرت رسومات بالفنجان لايوجد تفسير لها ..فماذا ستكون ..سيخرج تفسير جديد لهذه الرسمة وهي بكل الاحوال من الاشياء العمومية التي يمكن ان تحدث ويمكن ان لا تحدث ..ممارست هذه الاشياء كهواية ممكن لكن ان تأمني بها هنا يقع الغلط

    ردحذف
  20. موضوع جميل جدا تستاهلين عليه التكريم و التشجيع ربنا يخليكي يبنت الامراء يجريئه مش مصدق الحلاوه والعظمه بتاعتك بجد انت هائله براااااااافو بجد برااااااااااافو ممكن تضيفي ايميلي لاني متولع بأمور ماوراء الطبيعه [email protected]

    ردحذف
  21. بالله عليك يا انتا
    [email protected]؟؟؟؟؟ترقيم الدعوا ولا وشلون فهميني 
    ولا اقول خلك على جنب وضاهر هلي حاط ايميميل هو انتي
    بل اصل

    تقول العرافه الو الكاهنه
    ان قرائه الفنجال عن طريق الفنجال وذكرت لنا
    كيفيه قرائه الفنجال؟؟ومايحتويه من معلومات؟؟
    نركز على اسلوب القرائه؟؟-^-----^----^^^----؟؟
    أسلوب القراءة
    تبدأ قراءة الفنجان من عند اليد ، يد الفنجان، فيُمسك باليد اليمنى و يلف عكس عقارب الساعة اثناء القراءة ، فيعبر الجزء الداخلي لجدار الفنجان عن الماضي، بينما يبين الجزء الوسط الواضح عن الحاضر، و الجزء العلوي المكشوف على الأطراف عن المستقبل القريب المعروف،، و في بعض الحالات النادرة يبين القاع الماضي البعيد . اذا كان الفنجان لازال مبللا بعد التاكد من مكوثه فترة كافيه (يدمع) كما يقال له بالعامية فيعني هموم قادمة أو موجودة في الوقت الحالي.


    ------------------------------------------------
    لا كن انا ابي اشراب فنجالين ولا بعد اربع فنجيل
    تطلع نفس القرائه لا بعد قولي الفنجال الاول عن حياتي
    السعيده الفنجال الثاني عن حياتي التعيسه
    وبعدين
    الفنجال الثالث عن حياتي ونا ميت
    والفنجال الرابع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

    ردحذف
  22. احيانا" يكون الشخص بحاله يأس وينوي اي شيئ ليعطيه الامل فيلجأ لقراءة فنجانه
    وايضا" مجرد تسلسه وحب فضول مع اني استغرب احيانا" ان معم الاشياء التي يقولها قارء الفنجان صحيحية

    سيدة قارئة الفنجان
    سؤالي هو

    هل اذا كذبت بعض من اشياء التي يقولها قارئ الفنجان

    وصدقت الاخرى

    هل يعتبر قارئ سيء ام جيد

    وايضا"
    ارجو منك ان تكتبي اسماء بعض الكتب التي قرأتيها عن قراءة الفنجان

    ارجو الجواب سريعا"

    ردحذف
  23. خزعبلات ولا يرقى للفن وسأدعوا بدعاء الرسول (اللهم إني أعوذ بك من علم لا ينفع).. وهذا هو العلم الذي ينفع إطلاقا فهو ضياعا للوقت ولو اكتسبت مالا منه فهو حرام لأنه كذب المنجمون ولوصدقوا وفيه استغلال للناس الذين يريدون الخروج من مأزق معين فيستشيرونك.

    أما عن قولك لانريد التكلم بالدين..فكلامك هذا مرفوض البتة فالدين لم ولن يناقض العلم بل على العكس فهو يقيك من الخزعبلات
    اللهم اهدنا جميبعا

    ردحذف