25 فبراير 2014

جاثوم الإعتداء

ترويها تالا (20 سنة) - الأردن
بدأت معاناتي منذ حوالي 8 سنوات عندما كنت أحلم بكوابيس مرعبة أشاهد فيها قططاً سوداء تهاجمني وغرباء يخرجون فجأة بمظهر مخيف و يبدأون بإيذائي وبالمقابل كنت أرى أشخاصاً مقربين مني كعائلتي أو جدتي أو خالتي أكون معهم في الحلم ثم ما هي إلا لحظات وتتحول هيئتهم وملامحهم إلى شكل مخيف ثم يبدأوا بمهاجمتي و ضربي.


أريد أن أذكر أمراً يتكرر مع هذه الاحلام المرعبة وهو أنه عندما يظهر هذا الشخص المرعب يحاول إعاقة حركتي و شدني اليه و إيذائي و لحد الآن اعاني من هذه الكوابيس علماً بأنني مسلمة وملتزمة دينياً وكذلك عائلتي ، وأمارس حياتي بشكل طبيعي ومتفوقة في دراستي ، و لا أعاني من أي خلل أو إضطراب كما انني أنام على صوت القرآن و لا أظهر أي ممانعة لدى سماعه .

 في تلك الفترة بدأ الجاثوم معي وكنت أعاني منه جداً،  كان بالنسبة لي شعور مخيف وغير معقول لأنني قبل ذلك كنت دائماً أقول أن كيد الشيطان ضعيف ولا يستطيع أن يتلبس الانسان وكل تلك القصص خزعبلات لا أكثر ، عندما كان يصيبني الجاثوم كنت اشعر بثقل على جسدي و أخص بالذكر أن الجاثوم كان يحصل معي دائماً وأنا بوضعية النوم على الظهر ، وكان هذا السبب يحيرني حتى أنني بدأت حينها بتجنب النوم في هذه الوضعية، ولكنني أصحو بعدها لأجد نفسي في يقظة أعاني من الجاثوم و في نفس الوضعية،  كما أنني أذكر ان الجاثوم كان يترافق مع جسد ينام علي و يمارس معي وكانت الاجساد تختلف في كل مرة، مرة  يكون صغيراً ومرة يكون كبيراً وأذكر مرة اتاني كان جسداً أكبر من جسدي و شعرت بالاختناق و ثقل كبير و مرات قليلة أذكر انني كنت بجاثوم و كنت أستطيع رؤية ما حولي فرأيت قطة جاءت على صدري و عضت يدي بقوة،  كنت افزع كثيراً و أحاول قراءة  القرآن ولكنني افشل في تحريك لساني ، ولا أخفي عليكم انني أحياناً كنت أستطيع نطق بعض الكلمات و آيات القرآن كـ "آية الكرسي " فأذكر مرة كنت نائمة على الاريكة وبحالة جاثوم لكنني لا استطيع فتح عيناي.

وفي إحدى الليالي رأيت 3 رؤوس شياطين لونها أحمر بدون الأجساد وكانت الرؤوس بزاوية بعيدة قليلاً، كانوا  يتحادثون و يضحكون فقلت : " أين الله منكم  ؟! .. يا رب عذبهم وأبعدهم.. " ، فاستمروا بالضحك وحاولت الإستيقاظ والتغلب على الجاثوم حينها،  لم أعتقد أنه كان حلماً، كأنني كنت بالفعل احدثهم وهم يضحكون ، وكانت هذه المرة الأولى التي أراهم بأشكالهم الطبيعية ، وقبل ذلك كنت أراهم إما على هيئة قطط أو كما سبق وذكرت بهيئة أفراد من عائلتي ومحيطي .

وبعد ذلك ، أصبح الأمر  يشبه ما يحصل مع حالات  "الجن العاشق"  في الماورائيات ، فهناك كيان أعتقد بأنه من الجن يأتيني ليلاً وما زال حتى الآن ليمارس الجنس معي وأستطيع تمييزه من جسده لأنني لمسته عدة مرات ، جسمه متوسط ولديه قرنان صغيران على رأسه ويداه وكذلك عضوه ، في تلك الفترة كان يأتيني كل ليلة ولكنني أقاوم وأحاول الإستيقاظ و أبعده عني مراراً.

مخاوف من فشل الزواج
عندما كنت اتصفح في موقع ما وراء الطبيعة و في مواقع أخرى على الإنترنت و بالأخص تجارب الجن العاشق ، لاحظت أن الكثيرات يعانين من نفس الحالة وهذا يقود إلى تأخرهن أو فشلهن في الزواج أو الخطوبة بحسب ما ذكرن ، حيث يحدث في كل مرة أن يأتي شاب لخطبتهن فلا يرجع بعدها ، وفي الحقيقة أثار الأمر مخاوفي كثيراً ، لأنني بدأت أربط بين ما يحصل معي وتجربتين خضتهما مع الحب انتهيا بالفشل ،  فقبل سنتين أحببت شخص و هو أحبني ،  كنا على وشك الزواج،  لكن حصلت خلافات و تغير معي كثيراً وتركني و انفصلنا ، وفي التجربة الثانية تلوعت حباً بشخص وكذلك هو ، ولم نعتقد أن هناك أمراً سيفرقنا ،إذ كانت علاقتنا قوية للغاية ،  و كان يريد أن يأتي لخطبتي ولكنه غاب لفترة ورجع لأجده تغير و اتخذ قراراً  بأنه يريد إنهاء العلاقة ، وصراحة هاتين التجربتين كانتا من أكثر الامور التي أثرت علي و خفت ان يكون للجن العاشق صلة بالموضوع و أن يتكرر الأمر .

جدتي
من الجدير بالذكر أنني لما كنت بعمر 12 سنة مرضت جدتي فأخذناها لمنزلنا و اعتنينا بها في غرفة كنا ننام فيها أيضاً ، كانت هذه آخر أيام جدتي وهي تختضر وتعاني من سكرات الموت " اللهم خففها على الجميع " ، و كنت اجلس بقربها بأمر من أمي لكي أنتبه عليها ، وكانت ترعبني لأنها كانت تقوم مفزوعة وفي وضح النهار لكنني كنت اخاف لدرجة أنني كنت مرة بمفردي إلى جانبها في الغرفة ووقتها ركضت إلى أمي وأنا أصرخ و أبكي و عندئذ بدأت تلك الكوابيس و الجاثوم و الجن العاشق كنت قد وضعت سريري في ذات المكان الذي كانت جدتي نائمة عليه و تعاني من السكرات وخفت أن تكون هناك علاقة ما .

الآن أنام في غرفة أخرى ومع ذلك تحصل معي نفس الأمور ، وبعدما توفيت جدتي كنت احلم بها و اذكر لكم حلماً:
كنت بجانب جدتي هذه و قد كانت تشع بالبياض و مبتسمة فكانت أمي تخدمها و قلت لها في الحلم : " جدتي..  هل انتي راضية عن امي ؟" ،  فقالت لي : " نعم ..أنا راضية عليها "،  وحلمت أيضاً حلما اخر قبل لكنني لا اذكر تفاصيله بالضبط كل ما اذكره انني كنت ايضا بجانب جدتي كما انني ارى احلاما اكون فيها بمكان غريب اتحدث مع غرباء ، وآخر مرة حلمت بهكذا حلم كان قبل شهر تقريباً و كنت حينها اتجول في شوارع و أتحدث مع اناس غرباء فلا أنا أعرف المكان ولا أعرف هؤلاء الاشخاص كما

حلم تنبؤي
وردتني بعض الاحلام التنبؤية أذكر منها انني في عمر ال 14 سنة تقريباً :

حلمت بأنني اصعد درج المدرسة فرأيت صديقة قديمة لها قصة معي المهم عندما رأيتها تفآجأتُ و التفت شاهقة من المفآجأة و في اليوم التالي بالفعل وجدتها في المدرسة وتفاجأت بتلك الطريقة علماً بأنها لم تكن بتلك المدرسة وكانت مخطوبة ولم تعد تتعلم .

حلم متكرر
وأخيراً أريد أن أطرح عليكم حلم تكرر معي لأكثر من  7 مرات و لا اعلم ان كان بمقدوركم ان تساعدونني في تفسيره ، حيث بدأ هذا الحلم المتكرر عندما كنت في الـ 13 :

أرى نفسي أحمل طفلة وأنما بعمر30 تقريباً و في حالة يرثى لها ، أتجول بالشوارع و أكون في غاية الحزن وأسأل العون لأجد أشخاص يحيطون حولي ويحاولون أخذها مني ، فاقاومهم ويؤذونني ، فأحاول الهرب ، ولم يحدث في أي رؤيا انهم افلحوا في اخذها مني ، في هذه الرؤيا المتكررة تختلف الامكنة و أحياناً الأشخاص الذين يأتون ليأخذوا الطفلة مني .

وورغم أن هذا الحلم المتكرر توقف منذ  سنتين تقريباً إلا أنه أثار قلقي من مستقبل ينتظرني .

طبعاً كل تلك التجارب لم أخبرها لأي احد و ها أنتم اول من يعرفها و أتمنى أن تساعدونني، هذا ما سردته لكم لم اختلق اي شئ من ذاتي مطلقاً و أنا مستعدة لأن أجيبكم عن كافة الاسئلة و لأن موقعكم من المواقع المفضلة و الموثوقة بالنسبة لي طرحت لكم معاناتي هذه ذات ال8 سنين و أتمنى أن أجد إجابات مقنعة وتحليلات عقلانية.

ترويها تالا (20 سنة) - الأردن

ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 

للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا .


إقرأ أيضاً ...
- تجارب واقعية : الجن العاشق
- تجارب واقعية : ريح ساخنة
- تجارب واقعية : شعرة حول البنصر
- تجارب واقعية : ضحية الزواج المتعثر
- الشلل النومي
- الفزع الليلي
- الجنس مع المجهول : بين المعتقد وعلم النفس
- أنواع الأحلام

هناك 9 تعليقات:

  1. أنصحك بقراءة ( سلام قولا من رب رحيم ).
    وربنا يكون في عونك وعوننا جميعا .

    وأعتقد أن سبب هذه الحالة هو الخوف الشديد ، فهذه الكائنات تتغذي على خوفنا .

    ردحذف
  2. من خلال طرحك للموضوع يتضح جليا الجهد المبذول منك لمعرفة مسببات هذه الضواهر والتي اجبتي عنها بانها مس الجن العاشق واعتقد ان وفاة جدتك وبالاخص احتضارها اثر عليك ولكن لا علاقة له بالموضوع

    ردحذف
  3. اعرضى نفسك على مختص بعلوم ماوراء الطبيعة مثل الدكتور سليمان المدنى

    ردحذف
  4. من أسلوبك لطرح القصة ان ياللي كان يصير لجدتك صار يصيرلك ....
    أسالي امك راح تفيدك كثير باذن الله .

    ردحذف
  5. صاحبة التجربة5 مارس 2014 7:04 م

    السلام عليكم
    اشكر كل من مر هنا و علق على تجربتي
    في الحقيقة اود ان اشكر الاستاذ الرائع كمال غزال فلولاه لما استطعت ان اجد الحل
    فأنا بالفعل كنت مؤمنة بأن الحل سأجده في نفسي
    و انني استطيع علاج نفسي بنفسي ان امنت بذلك و فعلت الصواب
    في البداية اود ان اوضح مفهومي الشخصي حول موضوع الكائن العاشق أو بما يعرف
    بـ " الجني العاشق "
    فأنا اعتقد ان الانسان الذي مر بهذه التجربة يكون لديه احتياجات و رغبات مكبوتة في نفسه
    اخص منها العاطفية و الجنسية بناءا على عدة اسباب موجودة في الانسان نفسه او في مجتمعه المحيط به
    لذلك عندما يشعر هذا الكائن بتلك الاحتياجات يأتي ليسد احتياجات الانسان المجرب ليصله الى النشوة التي يرغب بها
    هذا ما اقتنعت به و غيري سيفسرها بطريقة اخرى كل حسب زاويته ولكنني بناءا على تجربتي فقد توصلت لهذا الامر حيث انه لو كان مصدره عقلي فلما يصور عقلي الباطن ذاك الكائن رغم انني لم اكن اهتم بالماورائيات اصلا ولم اكن مهتمة بالجن ولم اتحدث عن هذا الموضوع قبل تلك الاحداث ؟؟ ولما يصور عقلي صورا سيناريو دراما لم اتخيلها ولم افكر بها اصلا ..؟؟
    و غيرها من الاسباب التي دحضت فكرتي السابقة بأن هذا الكائن العاشق ما هو الا من تأليف عقلي الباطن
    فأنا قبلا ولحد الان لا اقتنع الا بالتفسيرات العلمية و الادلة المثبته
    ولكن بعد تجربتي تغيرت فكرتي لان هناك امورا بالفعل لا يمكنك ان تكذبها فهي بالفعل حصلت
    الحل كان ان اخاطب هذا الكائن و ان اطلب منه ان يرحل من جسدي لانني في الاونة الاخيرة زادت حالتي سوءا واصبحت احس به يتحرك في جسدي في ظهري احسه يراقبني و زادت تلك الظاهرة في نومي
    خاطبته ان يرحل لانه قد دمر حياتي و حياة الاخرين ممن يحيطون بي .. لانني قست ذلك على واقعنا نحن البشر ان كان العشق من طرف واحد فكيف ستقنع هذا الانسان انه دمر حياتك وانك لم تعد ترغب بوجوده معك ؟
    لا شئ افضل من الحوار العقلاني .. استغرق الامر بضعة ايام بعد ان جلست لوحدي و خاطبته بعقلانية و بينت له اسبابي والان عدت الى طبيعتي تقريبا لم اعد اشعر به الحمد لله لم يعد ياتي لنومي تحسنت علاقاتي مع صديقاتي و من بقربي مجرد اوجاع بسيطة اتمنى ان تختفي قريبا
    الحمد لله رب العالمين ثم الفضل لاستاذي كمال ساعدني جدا و كان النقاش معه مفيدا وممتعا و زاخرا بعلمه و ثقافته و قدم لي عدة حلول لكن الحل الناجع كان هذا الحل الذي هو بداخلي
    ..
    لمن يقول عن جهدي لمعرفة اسباب هذه الظواهر
    نعم فانا متابعة لهذا الموقع منذ سنتين تقريبا اقرا كل مواضيعه الجديدة يوميا
    و مهتمة بعلم الماورائيات
    ..
    تحياتي لكم

    ردحذف
    الردود
    1. من اكثر الاشياء التي تعرض البشر لمس الشيطان اعوذ بالله منه هم اربعة اولها كثرةالتثااؤبب وثانيا الاكل بنهم وثالثا الخوف لذا عليك بالشجاعة وتطهير ببيتك من الدنس فتاخذي قاروررة ماء فتقرءين عليها اية الكرسي والمعوذتين ثم ترشين هذا الماء في كل زوايا المنزل لانه في الزويا يسكن الخبث و لدي حل اخر وهو قراءة سورة البقرة كل ثلاث ايام لانها تطرد الشياطين ل3 ايام ومداومة تلاوة القرآن والتوكل على الله و تلاوة الرقية الشرعية على نفسك وان شاء الله باللشفاء فكيد الشيطان زائل ان شاء الله تسمعي كلامي

      حذف
  6. الحمد لله على سلامتك

    ردحذف
  7. انا بتصير معي نفس الحاله تعبت منها كتير
    كل ليله يتلبسون بجسدي ... وضعت الملح المقروء عليه القران في زوايا البيت و وضعت القران في المنزل بصوت عالي و قرات القران على الماء و رششت منه داخل المنزل و شربت منه و اسقيت زوجي و اولادي صرت انظف بيتي بالماء و الملح اشطف به الارض ووضعت المصحف فوق راسي لكن كل هذا بدون جدوى .. يتمسخرون على المصحف و لا يهربون من وجود صوت القران بالمنزل ماذا افعل لا اعلم

    ردحذف
    الردود
    1. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      اختي عليك باﻻذكار فهي الحصن الحصين لكل مسلم ... حافظي على اذكار الصباح ... و الخروج و الدخول إلى اليت ... و اذكار النوم و اﻻكل .... اﻻذكار في كل وقت و حين .... و اكثري من قول ﻻ إله إلا الله وحده لا شريك له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير فهو قنبلة نووية تنسف شياطين المس .... أكثروا من الذكر و اﻻستغفار و الصدقة عافاكم الله و شافاكم

      حذف