21 أغسطس 2014

يقظة إستثنائية في نزل أوروبي

يرويها سالم (28 سنة) - الكويت
أنا شاب من الكويت تستهويني أخبار عالم الجن والماورائيات والميتافيزيقا ، وفي صيف أغسطس 2008 عرفت بأن أخي الذي يكبرني بعامين وعمي الذي يصغرني بأعوام قد قررا السفر في جولة أوروبية فقررت الانضمام إليهما، و فعلا قطعت التذكرة في نفس الليلة و طرنا خلال يومين إلى ميونيخ - ألمانيا ومنها انطلقنا في جولة تمر بالنمسا - سويسرا - فرنسا. 


نحب السفر مع الأقارب لأننا من نفس الخلفية الثقافية والهموم المشتركة، فمثلاً في أسرتنا الممتدة من المخزي التدخين، ناهيك عن الأمور الأخرى كالمسكرات أو المخدرات أو ما شابه. وكلنا نصلي و الحمدلله، و إن كنا نتفاوت في ذلك وكلنا ينتابه كسل وخمول عن أداء الصلوات في أوقاتها كعامة الناس، لكن لا نتركها مطلقا. 

 وصلنا إلى ميونيخ الجميلة وقضينا فيها بعض الأيام ثم انتقلنا إلى النمسا وقد قررنا قضاء بضعة أيام في منتجع زلمسي الشهير والذي هو عبارة عن بلدة صغيرة مطلة على بحيرة تحوطها جبال تكتسي المزينة برقع من المربعات الزراعية و يكون شكلها مذهلاً خاصة أن الغيوم تداعبها مع أشعة الشمس فيحسب أحدنا أنه في الجنة، وصلنا قرب زلمسي في الليل و قد عم المنطقة الضباب فخشينا أن نكمل الطريق مع انعدام الرؤية، فقررنا أن نبحث في جهاز الخرائط المثبت في السيارة عن أقرب فندق، ولما وصلنا فإذا به قصر غلفه الضباب و كأنه ليس به حياة، و فعلاً لما دخلنا لم نجد أحدا في الاستقبال، رغم أني أعجبت من فخامة هذا الفندق الذي يبدو أن رواده فقط من الأثرياء، و بعد انتظار دقيقة أو أكثر، أتى مسؤول الاستقبال و وجهه يذكرني بأفلام الرعب التي تدور حول أوروبا في القرون الوسطى، فلم يكن مرحبا أبداً. أخذنا جناحا فخما جداً لثلاثتنا، و رغم الفخامة إلا أنك ترشح هذا المكان لأفلام الرعب و قصص الغموض بجدارة. 

الحقيقة لم يحدث لنا في هذا المكان أي شي غير استثنائي، لكن أعطاني انطباعاً شخصياً أن المنطقة مسكونة ولها تاريخ مع عوالم الجن. انتقلنا صباحاً لنبحث عن مكان اقامة في قرية كابرون الشهيرة والتي عُرفت جبالها القريبة باستضافة فعاليات الألعاب الأولمبية الشتوية لأوروبا، وهي منتجع شتوي شهير تشد إليه الرحال لهواة التزلج وغيرها من الرياضات. 

لم يكن العثور على فندق أو بنسيون سهلاً حيث أن فنادق القرية كلها تقريباً محجوزة، وبعد جهد جهيد وجدنا بنسيونا - نزلاً - في آخر القرية وليس وراءه إلا مساحة خضراء وغابة و أحراش، وهذا المنظر الذي كانت تطل عليه نافذتي (إنظر الصورة).

وفي احدى الليالي وأنا نائم حلمت أن هذا الشباك مفتوح للداخل وكأنه أصبح مرآة ، وكأني قمت إلى هذا الشباك و نظرت في الزجاج و كأنه مرآه فوجدت وجها يطل في وجهي، نصفه وجهي ونصفه وجه قطة سوداء بشعرها، ففزعت، وهي اللحظات التي استيقظت فيها من المنام و أنا على فراشي، إلا أني وخلال هذه اللحظات وقع في روعي أني لو أنظر إلى جهة الشباك أجزم بأنه سيكون مفتوحاً، و فعلاً وجدته مفتوحاً كما في الحلم، فقررت النهوض وأن أطل خارج الشباك لعلي أجد شيئاً استثنائياً يفسر لي ما حدث، و مرة أخرى في هذه اللحظة وقع في روعي أني سأجد قطاً أسوداً، و لما طليت من الشباك لم أجد شيئاً إلا أني لما مددت رأسي ونظرت تحت الشباك  ذُهلت بأن هناك قطا أسودا تحت الشباك وكان ينظر إلي عن قرب، فقرأت آية الكرسي فوجدته يبتعد ببطء عن المبنى باتجاه الكوخ المجاور.

وفي هذا اليوم أو اليوم التالي أخذت صورة للمنظر من الشباك وصادف وجود قطا آخر ولكن أبيض و مرقعا بألوان أخرى و بعدها غادرنا البنسيون و في رصيدي هذه التجربة المميزة وأكملنا رحلتنا إلى سويسرا، ولا زلت لا أجد تفسيراً للنظر في المرآة و أجد نصف وجهي بنصف قط أسود ويصدف أن أجده تحت نفس الشباك ينظر إلي في اليقظة ! ،  هل هو جن حاول أن يتعرف على هؤلاء الضيوف الجدد ؟ أم أن أني أعاني من شيء ما مع أنني أستبعد ذلك.

ملاحظة
- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها. 

للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا .

إقرأ أيضاً ...
- فنادق "مسكونة" ومتاحة للحجز

هناك 15 تعليقًا:

  1. أسلامي متطرف21 أغسطس 2014 11:31 م

    ممل يا أخي أي تفسير تطلب الأحلام لا نهاية من التفسيرات و الربط يكون بين عقلك الباطني الذي يدرك ماحوله

    ردحذف
  2. انا فراح من الجزائر
    لدي حكاية تؤرقني و تفسد عليا حياتي لعلى و عسى اجد عندكم الحل
    في بداية الامر لم اعر اهتماما للكوابيس التي كنت اراها من حين لاخر لكن مع مرور الوقت ازدادت حدة من تهديد بالقتل الى محاولة قتل من طرف امراءة ذات شعر اسود طويل و لباس ابيض لكن معالم و جهها مطموسة
    اما الجانب الاخر من الحكاية هي الالام التي اعاني منها وقف الاطباء امامها عاجزين و في جميع التخصصات النتيجة كانت واحدة لا اعاني من اي مرض عضوي المي يبداء من الجهة اليمنى اسفل الظهر الى الجهة اليمنى جهة البطن مشكلة حزام و احيانا ينزل حتى الركبة
    معلومات اضافية اعاني من صداع رهيب .........ضربات قلب غير منتظمة حتى في حالة راحة.....عصبية مفرطة.... نظرة سوداوية للحياة...... ارهاق و تعب مزمن... انطوائية....قليلة الحديث....كثيرة التثاؤب و خاصة في الصلاة عندما استمع الى القراءن الكريم احس بثقل شديد في مؤخرة الراس و رغبة في النواح
    هذ مختصر ما يحدث معي ارجوكم اريد تفسيرا و حلا

    ردحذف
    الردود
    1. ابراهيم من تونس عندي نفس مشكلتك لكن عوض الالم عندي صداع رهيب يبدء بين المغرب و العشاء

      حذف
    2. انصحكم باستماع الى القرآن الكريم وشرب ايات الشفاء او الاستماع الرقيه الشرعيه فالأعراض هذه تتفاوت مابين الاصابه بالعين او المس او المرض الروحي ونسال الله لكم بالشفاء والعافيه لكم ولجميع المسلمين

      حذف
    3. انا مثلك تماماً ولكن المختلف بيني وبينك ان هذة الامور تحدث معي منذ ان كنت في المرحلة الثانوية اي منذ 4 سنوات ولكن سمعت من شيخ قبل ذلك يقول انه من تأثير العين أو الحسد والحقيقة انا مليت من هذا ولم أعد اهتم واللي يجرا يجرا لاني وبصراحة بقالي 4 سنوات اعاني من هذة الامور ولحد الان وفي استمرار وفعلت كل شيء الرقية الشرعية وشيخ قرا علي وغيرها من الامور ولكن للاسف كل ذلك عاد من جديد بعد فترة قصيرة جدا لم اكن اعاني من هذة الامور
      انا انصحك بالرقية الشرعية او شيخ يقرأ عليكي ايات الشفاء يمكن يجيب معك نتيجة بإذن الله
      شفاكي وعفاكي الله عز وجل

      حذف
  3. أنا سالم صاحب اللتجربة:
    الأخ اسلامي متطرف لم أفهم ماذا تقصد بممل، هل هو خطأ مطبعي أم ماذا؟
    تجربتي هي رؤية نصف وجهك بالمرآة و نصفه الآخر وجه قط أسود ثم تجد تحت الشباك قطا أسودا

    ردحذف
  4. حدث معي نفس الشي باختلاف التفاصيل لذلك انا اصدقك

    ردحذف
  5. فعلا مثل ما قال اسلامي متطرف .. مع احترامي الشديد قصة مملة .. في البداية تحملت قلت التشويق قادم .. وانتهت وانا مازلت في حالة ملل .. لا شيء غريب فيها .. اضغاث احلام ..
    جودي الزهراني

    ردحذف
  6. انا محصلش معايا نفس الموضوع بس انا مصدقك

    ردحذف
  7. أسلامي متطرف25 أغسطس 2014 10:13 م

    أعتذر أخي عن عدم تادبي معك
    القصة لم تنال أعجابي وأستغربت على نشرها لأن عقلك الغير واعي يكون في حالة أدراك لكل شيئ وتترجم الحواس ألى أحلام
    فسماعك لصوت قطة جعلك تراها في الحلم وهذا يحدث كثيرً كما ان صراخ القطط أمر شائع

    ردحذف
  8. أسلامي متطرف25 أغسطس 2014 10:25 م

    الاخت فرح تطرحين كلامك كوابيس ارق وحتى لما يسيل من الظهر كله قد يكون مشكلة نفسية مراجعة الأخصائيين و الأطباء و الفحص عن قريب هو المطلوب لحالتك
    لكن هناك نصائح أحب تقديمها

    لا تنامي ألا وتحت رأسك شيئ حاد كسكين و قطعة من الخبز لكي تذهب الكوابيس
    لا ترغمي نفسك على فعل أمور لا تريدي أن تفعليها
    تمرين نفسي ذهني حاولي التركيز على صحتك ذهنين كتعيين وقت للتأمل و النظرة الى الحياة فكري في حياتك واهدافك وما يمكن أن تنجزيه وتقدميه في جلسات تأملية منتظمة التنفس لمدة معينة من الوقت حاولي البحث عن هذا الموضوع لمعلومات أكثر
    بالنسبة لوجدود الماء

    لا نستبعد من وجود مررض عضوي
    لكن حالتك تخص كلها عضلات لا أرادية كالقلب و الأفرازات و العصبية
    لا ننكر وجود جن أو كيانات او عين صائبة الخ في حالتك يجب
    أنصح بعدم كره أشياء أو أشخاص وتوجيه طاقتك السلبية هي التي تغذي المرض
    أرسلي لهم الحب و السلام و حاربي الكره و الأنا النفسية
    أنصح بسماع الرقية الشرعية بعد فترة و ليس الأن

    ردحذف
    الردود
    1. الاخ اسلامي متطرف

      اشكرك كثيرا على هذه النصائح لاني اصبحت في حالة اسوء حتى اني توقفت عن العمل ساحاول تطبيقها لكن اريدتوضيحا هل رؤية الجن في المنام دليل على وجودهم في حياتي و ما مدى جدية تهديد هذه المرأة بقتلي لاني أراها تقريبا كل يوم.......بارك الله فيك أخي

      حذف
  9. أسلامي متطرف17 سبتمبر 2014 7:51 ص

    الكوابيس و الخوف من النوم و تأثيراتها بالحياة الطبيعية للفرد و تأثيرها على طاقته الأنتاجية و الأرهاق و القلق التي تسببه في تدمير حياته هناك فرضيات كثيرة لما تعانيه يا أختي
    كثرة رؤية الجن في المنام ؟؟
    للجن ألاف التفاسير ولا تعني رؤيتهم المككرة الاصابة بالمس على العكس رؤيتهم بشارة خير من الناحية الدينية لتفسير الأحلام لكن نحن الأن لا نتكلم عن تفسير أحلام نحن نتكلم عن مشكلة تؤثر سلبا على حياتك موجودة ضمن عقلك الباطني وللأسف لا نستطيع تحليلها الا ما أذا أستجوبنا المريض بشكل متكرر
    1- هل تعانين من الضحك او البكاء أثناء النوم (نعم لا)
    2- هل تعانين من تغير حرارة الجسم بشكل غير طبيعي (نعم لا + وصف)
    3- هل تشعرين معظم الوقت بالكئابة
    4- هل تنامين معظم الوقت
    5- هل تفضلين الخلوة بالغرفة لوحدك على الأختلاط بالعامة
    6- هل تصابين بالجاثوم أثناء النوم (الشلل النومي )
    7- هل تعانين من شحوب في الوجه و نقص في الوزن
    8- هل تعانين من صداع (وصفي الصداع في حالة نعم)
    كل هذه الأسألة يسألها الشيوخ ليتبينو ما أذا كان هناك حسد أو سحر أو جن
    أن شخصياً لا أؤمن بوجود تلبس للجن كما هو يقال بأن الجن يأخذ شكل الأنسان ويتحدث على لسانه و هو غير مثبت حتى في الأسلام و لم يتكلم عنه النبي صلى الله عليه وسلم ولم يذكر حادثة واحدة أن النبي صلى الله عليه وسلم طرد جنياً من شخص لان الجن هو أصلاً موجود بصورة القرين منذ أن نولد ولا داعي أن يكون عدو بل من الممكن أن يكون صديق أيضاً كما أخبرنا النبي صلى الله عليه وسلم
    و المس في الأسلام هو مرض عضوي في أغلب الاحيان حتى أنه في بعض السور يذكر أن أيوب عليه السلام يصف مرضه بأنه مس من الشيطان وفي أية أخرى يصفه بأنه مرض عضوي و الله أعلم و في بعض الأحيان كيف لأيوب عليه السلام أن يصاب بالمس وهو من الصالحين و أبليس بنفسه ذكر في القرأن الا عبادك الصالحين منهم أستثناهم فصدقيني مهما ترأئو لكي بأشكال مختلفة ومهما كانت واقعيتهم وتأثيرهم يبقوا أنهم مرض و علة وجب أصلاحه بغض النظر عن وجودهم من غير وجودهم سواء كانت حالتك نفسية أو مفتعلة
    ومعضم الأحيان يصاب الاشخاص بسماع اصوات على شكل همسات في أذانهم فهذه بداية لأنفصام الشخصية

    ردحذف
  10. اشكرك كثيرا لمحاولتك مساعدتي لاني بحاجة الى توجيه و نصائح ساجيبك على كل الاسئلة

    ١ البكاء اثناء النوم .....نعم
    ٢ تغيير في درجة الحرارة ...نعم مثلا عندما يكون الجو حار عندما المس جسدي اجده شديد البرودة و مندى حتى اني اضطر الى تغيير ملابسي لانها ابتلت و العكس صحيح في جو بارد جسمي يكون ساخن

    ٣ نعم اشعر بالكئابة و الحزن و كل المرادفات التي يمكن استعمالها التي نعبر عن التعاسة

    ٤ نعم انام معظم الوقت

    ٥ اكيد نعم وجودي بمفردي يشعرني بالراحة اصلا و احترف العزلة منذ ان كنت صغيرة

    ٦ نعم لدرجة ان امي تاتي الى غرفتي دائما لتهدئتي

    ٧ شحوب نعم ... نقص وزن لا

    ٨ نعم صداع شبه مزمن يصاحبه ثقل شديد في مؤخرة الرأس مع صعوبة تحريك راسي سواء اليمين او اليسار و انتفاخ في الجفون
    حاولت قدر الامكان الاجاية بطريقة مختصرة رغم انه يوجد الكثير من الاشياء
    ملاحظة صغيرة حاولت الرقية مرتين و لان الراقي استعمل طرقة عنيفة معي فضلت عدم الذهاب مرة اخرة لما ندخل عند تاراقي نحس بضعف و عندما يبدا بقرءة القراءن تلازمني حالة هيستيرية من الضحك

    ردحذف
  11. أسلامي متطرف21 سبتمبر 2014 2:09 م

    في الحقيقة أعتقد أن الموقع ربما لا يسمح لمثل هذه التعليقات و أعطاء أي نصائح طبية أو وصف لدواء يعتبر أمر خطير بدون أستشارة طبية لذلك كل ما سأفعله هو أعطائك كلام نظري قد يصيب أو يخطاء
    تعانين من حالة نفسية في مراحل متقدمة و كل الاعراض التي قمتي بتأكيد معظمها تحتاج الى طبيب نفسي ذو خبرة عالية في هذا المجال المتضح هناك خلل في جهازك العصبي و العلة قد تكون في عدة امور ومتابعة طويلة لجمع معلومات أكثر ومثلما قلت أنت حاولت أن تختصري كثيراً في أجابتك السابقة قدر الأمكان
    بأستطاعتي شرح الأمر بصورة مبسطة لكني أعتقد ولست متأكد أن هناك شيئ سيئ حدث و أنت في مرحلة النمو و التمايز للوعي للوصول الى سن البلوغ
    -كم هو عمرك؟
    -هل تستطيعين شرح طفولتك ؟
    -هل لديك ذاكرة جيدة ؟ في تذكر الاحداث
    - ما هو وضع الأم و الأب بالنسبة لكي كيف تشعرين أتجاههم طبعاً أنت لست مرغمة على الجواب أي من هذه الأسألة
    لكن دعيني أشرح لماذا قد تحدث مثل هذه الأشياء معك
    جهاز العصبي للأنسان يتكون من الخلاية العصبية الحسية تتظمن الحبل الشوكي و الدماغ هو بدوره يعتمد على مستقبلات أي أنه يستقب معلومات ويتصرف أتجاهها فيخرج تصرف معيناً أتجاهها
    فلنفترض أنك رأيت شيئ مخيف مثل أفعى قريبة منك ماذا سيحدث سيوجه جهازك العصبي أشارات الى غدة الكظر داخل حويصلات يكون موجد هو أصلاً بشكل مخزون الموجودة بالتحديد فوق الكلية بأفراز هورمون الأدرنالين الذي سيسبب في عدة أمور توسيع الاوعية الدموية سرعة دقات القلب سرعة التنفس و بالتالي تزويد أعضاء الجسم بالأوكسجين الكافي التعرق و الشعور بزيادة حرارة الجسم و زيادة إفراز العرق و اتساع حدقة العين و الصراخ الهسـتيري أحـيانا ً الأكتساب طاقة مضاعفة لمواجهة الخوف و النجاة من هذا الخطر و لمعلومات أكثر هناك بعض الحيوانات تستطيع شم هذا الهرمون فتقرر المهاجمة لأنها تعرف أن الضحية خائف عـشاق المخأطـرة الذين يصـطـادون الزواحف السامة كالثعابين و العقارب و يجـدون متـعة غـريـبة في إمساكها رغم و جود السم فيها ولا يبالون بـخـطـورتها إن هؤلاء المغامريـن لا يفرزون هرمون الأدرينالين
    بكمية تظهر فيها الرائحة المميزة التي تشمها هذه الحيوانات فـتـعـلم هـذه الحيوانات أن هذا الإنسان ليس خائفا ً منها
    لأنها لم تشم ( دليل خـوفه ) وهـو الادرينالين إن الانفعالات و الضغوط النفسية التي يتعرض لها الإنسان

    كالخوف و القلق يؤدي إلى إفراز هرمون الأدرينالين

    الذي يؤدي إفرازه في الدم إلى تغيرات فيزيولوجية

    و كيميائية مذهلة
    و هناك الكثير من الأمثلة على باقي الهرمونات التي يفرزها الجهاز العصبي مسؤلة عن الأكتئاب و الفرح و بقية المشاعر لذلك نجد متناولي المخدرات يشعرون بسعادة لا توصف الى أخره من الأمثلة أحببت أن أوصل لك هذه الرسالة حتى تعرفي ماذا يحدث لك ولتصرفاتك
    أجهزتنا العصبية أختي تصقل منذ ولدتنا و تهئية البيئة لنا للعيش فنرى من يعيش في اجواء الحروب نراه يفزع بسهولة و من أ كان يتعرض للضرب من قبل أحدهم نراه يجفل لأتفه الأسباب لأنه مهيئ للتعامل مع هذا الظرف كذلك هي حالتك أختي أحببت أن أشرح لك العوامل النفسية التي قد تؤثر فينا تجعلنا نراها في أحلامنا بصور مرعبة لنتفاعل معها وكأنها حقيقة نتيجة خلل في أجهزتنا العصبية التي تعالج بمعرفة رموز هذه الأحلام و فك شفرتها أنا لا أحاول دحض نظرية معينة أو التكلم بأنه لا يوجد أشباح أو جن قد تكون هي السبب بل ولا أستبعد هذا وكل هذه الامور يمكن أستحصالها و أستنتاجها عن طريق أستجواب المريض فأنصحك بزيارة طبيب نفسي متخصص و الافضل أن يكون ذائع الصيت أيضاً في معالجة هذه الأشياء في مجتمعاتنا الشرقية أصبحت دائما ما تنسب لامور غيبية و ماورائية عن جن وأشباح هم السبب ربما ومن المحتمل نعم لكنها أيضاً عضوية و أذا أستطعنا أن نفهمها سنستطيع أن نتكلم بلغتها و نصلحها

    ردحذف