7 فبراير 2022

قصتي مع الألم

 لدي قدرة تتمثل بتحمل الجوع لفترات طويلة وأيضاً أستطيع تحمل الألم على نحو يثير حتى استغرابي ،  أذكر إنني مررت بعدة آلام وأوجاع لكن أجد نفسي لا أشعر، فلا أعلم هل هي قدرة أم ماذا ؟! 

وحينما أصبت بـ كوفيد 19 أو فيروس كورونا كنت على وشك الهلاك إلا أنني تعافيت منه وبأعجوبة ، كنت أقول لنفسي بأنني قادر على التحمل ربما بسبب هو عدم خوفي وثقتي الزائدة بنفسي ، وبحسب قراءاتي عن قوة عقلك الباطن أعلم أنه عندما يكرر الإنسان جملة معينة أو فكرة  لنفسه فإنه يرسلها دون أن يشعر لعقله الباطن الذي بدوره يترجمها كسلوك أو ينفذها،  فمن طبعي دائماً في حال شعرت بألم فظيع في رأسي أن أفكر أن الألم ما هو إلا فكرة وأوامر من العقل يترجمها إلى آلام في الجسد .


فهل ما يحصل معي قدرة أو هبة لتحمل غير عادي للألم أم بسبب معرفتي بطريقة لإقناع نفسي لتجاهل الألم ؟!  خصوصاً  أنني علمت بأن هناك طرق نفسية لخداع العقل ، وعلى سبيل المثال إذا شعرت أنك لا تنام بشكل صحيح أو لام تنام جيداً فما عليك إلا أن توهم نفسك أنك قد نمت جيد مثل أن تخاطب نفسك : " لقد نمت فعلاً بشكل جيد" ،  صدقني وجرب هذا .


يرويها محمد (19 سنة) - عمان


تعقيب كمال غزال

لا شك أن الإيمان له قدرة عجائبية لا يمكن للعلم حالياً تفسيرها ، قلائل هم الذين يتمتعون بقدرات مثل صاحب التجربة ، فنجد تجارب عديدة لأناس يتحملون النار أو يأكلون الزجاج أو يطيلون الجوع ..الخ ، قد يٌعزى ذلك لقدرتهم للتحكم بعتبة الألم من خلال ممارسة التأمل أو التحكم الذهني بالإشارات التي تنطلق من الدماغ إلى باقي الجسم فيكبح ذلك الشعور بالألم.  أو أن تكون عتبة الألم مرتفعة لديهم في حالات مرضية وهذا غير جيد لأنهم قد يؤذون أنفسهم.

إذن هي في الغالب قضية إيمان تخفف الآلام ، ومن خلال هذا الإيمان يستجيب الدماغ ويخفف عتبة الألم التي قد يشعر بها الشخص العادي .  

ولكن حتى هذه القدرة لها حدود ،  وقد تتعرض لأذى شديد لا يمكن للإيمان وحده الصمود أمامه ، أي أن هناك حدود لما يمكن أن تتحمله حتى مع قدرتك المستمرة للتحكم بعقلك. 

ينتشر هذا الأمر بين وهناك رهبان بوذيين أو هندوس لهم تلك القدرة الخارقة وفعلوا ما فعل صاحب التجربة رغم اختلاف المعتقدات الدينية ، فالإيمان وحده على اختلافاته كاف لتملك هذه القدرات التي فقط بدأ العلم باكتشافها.

وقد نشرنا فيما مضى مقالات عدة عن ممارسات تتحدى الالم مثل ضرب الشيش لدى بعض الطرف الصوفية الإسلامية  أو المشي على النار ،أو حتى العيش بدون طعام أو شراب لفترة طويلة.


ملاحظة

- نشرت تلك القصص وصنفت على أنها واقعية على ذمة من يرويها دون تحمل أية مسؤولية عن صحة أو دقة وقائعها
 للإطلاع على أسباب نشر تلك التجارب وحول أسلوب المناقشة البناءة إقرأ هنا


إقرأ أيضاً ...

بدون طعام وشراب طوال 70 عاماً ؟

- ضرب الشيش 

- المشي على النار

هناك 3 تعليقات:

  1. نعم يمكن لديك قدرت التحكم في عقلك أو برمجه العقل على النحو الذي تريد


    وأذكر أن أحد اصدقاي لديه نفس ضهرتك فهو لديه قدرت
    الصبر بدون طعام لعده ايام لاكن انت تختلف فقدرتك هي بعقلك والله أعلم

    ردحذف
  2. قصتك اخي غريبة وفوق الفكر لاكن امتل ما فسرها لك المحترم كمال غزال.

    ردحذف
  3. غريب وعجيب حقن ��

    ردحذف